أخبار محلية

مقتل شاب بطعنة مجهولة يخلف حالة من الحزن بجماعة ترميكت

علمت ورزازت اونلاين قبل قليل خبر وقوع جريمة قتل مروعة “بحي البور” تيمكي الجديد بجماعة ترميكت و التي راح ضحيتها شاب في الثلاثينات من عمره.

الضحية الشاب في الثلاثينيات من عمره حسب مصادر مطلعة تعرض لطعنة على مستوى القلب ، فيما لم يتم بعد التوصل إلى معلومات دقيقة حول ملابسات الجريمة و دوافعها و كذا هوية الفاعل التي لازالت مجهولة.

الضحية عثر عليه ملقيا على الأرض من طرف بعض المارة، الذين إتصلوا على الفور بالسلطات المعنية، حيث حلت عناصر الوقاية المدنية، وقامت على وجه السرعة بنقل الضحية إلى المستشفى الإقليمي سيدي احساين بناصر بورزازات، لكنه فارق الحياة قبل وصوله.

هذا وقد وفتحت عناصر الدرك الملكي تحقيقا عاجلا تحت إشراف النيابة العامة المختصة قصد تحديد هوية الجاني و ملابسات الحادث، خصوصا وأن الجريمة أثرت كثيرا في ساكنة الحي و خلقت حالة من الحزن في نفوس المقربين من الضحية الذين لم يصدقوا ما حدث إلى حدود كتابة هذه الأسطر.

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock