اخبار جهوية

وقفة إحتجاجية أمام مدخل منجم بوازار المتواجد بالجنوب الشرقي للمغرب

حفيظ أيت بركة

نظم مجموعة من الشباب العاطلين عن العمل والمنحدرون من دوار زاوية أوزدين جماعة وقيادة تنسيفت إقليم زاكورة يوم التلاثاء 28 يونيو 2022 وقفة احتجاجية أمام مدخل منجم بوازار، تنديدا واستنكارا للتهميش والإقصاء الذي طالهم من طرف إدارة الشركة المنجمية المسؤولة التابعة لمجموعة مناجم المغرب.
وقد عبر الشباب في تصريحاتهم وهتافاتهم الإحتجاجية عن حقهم المشروع في التشغيل وسخطهم من سياسة الإقصاء والتمييز بين معطلي دواويير المحيط المنجمي، بعدما تعمدت الشركة المذكورة إدماج بعض معطلي دواويير المحيط المنجمي وإقصاء البعض الآخر بشكل مباشر.
كما عبر المحتجون عن تدمرهم من تداعيات الاستغلال المنجمي بعدما تم استنزاف الفرشة المائية للدوار وكدا تسرب الأدخنة السامة إلى محيط البلدة حيت مقر سكناهم مما سيشكل تهديدا مباشرا للسلامة الصحية لأهالي المنطقة بصفة عامة.
وتجدر الإشارة إلى أن المنطقة المنجمية بوازار المتواجدة بالجنوب الشرقي للمملكة تعد أحد أقدم المناطق المنجمية بالمغرب وأغناها من حيت الإنتاج المعدني، وهو واقع لا يعكس حقيقة الفقر والتهميش الذي يعيش فيه أهالي المحيط المنجمي.
وفي الأخير ناشد الشباب أعلى سلطة في البلاد صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله والوزارة الوصية على قطاع المعادن من أجل التدخل الفوري للنظر في ملفهم المطلبي بعدما داقوا ذرعا من عدم تجاوب الإدارة المنجمية والسلطات المحلية مع الشكايات المقدمة في هدا الصدد.
وضرب الشباب لأنفسهم موعدا جديدا للاحتاج والتصعيد في الاسبوع المقبل كبداية لمسلسل الاحتجاج حتى تحقيق المطالب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock