اخبار جهوية

المقاربة الحقوقية بالجنوب الشرقي

 

ورزازات أونــلاين

 
تغطية خاصــةإدريس أسلفتــو – محسن بيوض
 
   تقوم الكثير من المنظمات والمؤسسات بتفعيل حقوق الإنسان في الممارسة وتكوين أنشطتهم التنموية، وتتنوع السبل التي يتخذونها في هذا طبقا لنوع المنظمة ،وأجهزتها، ومنهجهم في العمل، والمناخ الاجتماعي والثقافي والسياسي المحيط بهم.

         وفي إطار إدماج هذه المقاربة في التنمية نظمت جمعية الألفية الثالثة لتنمية الفعل الجمعوي بالجنوب الشرقي بإقليم الراشيدية دورة تكوينية تدخل ضمن برنامجها الاستراتيجي الدورة استفاد منها حوالي 36 جمعية بمختلف مناطق الجنوب الشرقي أساسا ورزازات تنغير فكيك والراشيدية وعلي مدار يومين عرفت إطار نطري ومجموعة من الو رشات التطبيقية للإدماج هذه المقاربة.

الاستاذ “سليمان مزيان” مكلف ببرنامج الحكامة وجمعية الألفية الثالثة قال في صرحا له لورزازات اونــــلاين : وقفنا على الواقع بالجنوب الشرقي باعتباره من المناطق التي تتعرض للانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان و متعرف لها بجبر الضرر  ، ألان كقوى مدنية نشتغل من أجل رفع هذا الحيف والتهميش على المخيم على المنظفة وأساسا بإدماج هذه المقاربة الحقوقية في أنشطة وبرامج الجمعيات .
 

      وعن اشتغال جمعية الألفية الثالثة لتنمية الفعل الجمعوي بالجنوب الشرقي  ، أكد سليمان أن الجمعية انكبت على برامج ومشاريع ضخمة تهم كل من ملف أراضي الجموع وما يعرف من صراعات بالجنوب إذا من المنتظر أن تعقد ثلاث منتديات جهوية كبرى تجمع كل الفاعلين المتدخلين من سلطات عمومية ومستفيدين وجمعيات ، تتمحور حول واقع الجمعيات السلالة والقوانين المؤطر لها  ، ومن المرتقب ان تصدر عن هذه المنتديات مذكرة ترافعية حول تعديل قانون 19/19 الذي يهم أراضي الجموع .الجمعية تشتغل أيضا مع الشباب بقول” مزيان” في إطار هيكلة مجالس الشباب الجهوية والمحلية والأمر نفسه مع النساء في إطار دعم المشاركة السياسية لهن في جميع أقاليم الجنوب الشرقي زاكورة ، ورزازات  ، تنغير  ، الراشيدية وفكيك.
 
الصور خاصة بالموقع
بعدسة إدريس أسلفتــو

 

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock