أخبار محليةاخبار جهويةالأخبارمقالات رأي

انتظارات ساكنة ورزازات ساعات قبل الحسم

نبيل الناصري – ورزازات اونلاين

على بعد ساعات قليلة تنطلق عملية التصويت من اجل انتخاب المجالس الحضرية و الجماعية و كذا انتخاب ممثلي الامة في البرلمان. و تعقد الساكنة امالا كبيرة على هذه الانتخابات من اجل انتخاب مجالس تستجيب لمتطلباتها و تحقق طموحاتهم.

15 لائحة محلية تتنافس على 31 مقعد بالمجلس الجماعي لورزازات بطموحات متفاوتة و ببرامج و التزامات متباينة تجعل المنافسة هذه السنة تكون جد شرسة، لتبقى الصناديق هي الحكم و الفصل بين جميع المرشحين.

المجلس الجماعي المقبل سيكون امام رهان تلبية مطالب الساكنة في عدد من المجالات اهمها:
– العدالة الاجتماعية و التأهيل الاقتصادي لجل الفئات الاجتماعية بالمدينة
– تشجيع المنتوج المحلي من خلال دعم و تأطير التعاونيات الانتاجية
– العمل على تسويق المدينة كوجهة اقتصادية من خلال البحث عن مسثتمرين قصد انشاء مشاريعهم بالمدينة و بالتالي خلق فرص الشغل لشباب المنطقة.
– تجويد الخدمات الاقتصادية و الاجتماعية و الادارية من خلال العمل على تطوير المجال السياحي و دعم المقاولات الصغرى و تجويد الخدمات الصحية بالترافع على توفير تجهيزات طبية و تطوير المستوصفات و توفير الاطر الطبية في جميع الاختصاصات، بالاضافة الى تجويد خدمات التعليم الاولي و محاربة الامية و كذا العمل على توفير نقل عمومي يليق بالساكنة.
– الاهتمام بالموروث المادي و الا مادي بالمدينة و تطويره و تسويقه باعتباره من اهم ركائز السياحة التي تعتبر احدى دعائم الاقتصاد المحلي.
– تهيئة الاحياء و انشاء فضاءات خضراء و مرافق للترفيه و ملاعب القرب و تشجيع و تأطير الجمعيات الرياضية و الثقافية و التنموية المحلية.
– تهيئة الاسواق الاسبوعية و لما لا خلق سوق يومي على غرار بقية المدن المغربية.
– الاهتمام بمداخل المدينة كواجهة مستقبلة للقادمين اليها.
– انهاء معانات الساكنة مع روائح الصرف الصحي.

كما تعرف انتخابات يوم غد انتخاب مجالس الجهة و كذا ممثلي الاقليم في مجلس النواب حيث يعقد عليهم امال كبيرة من اجل:
– فك العزلة عن عدد من الدواوير و القرى و تزويدها بالماء الصالح للشرب و كذا ماء السقي.
– دعم الفلاحين المتضررين من فترة الجفاف الطويلة التي شهدها الاقليم.
– العمل على تسريع استكمال توسعة و تهيئة الطرق المؤدية الى الاقليم و على رأسها الطريق الوطنية رقم 9.
– تسويق الاقليم سياحيا و اقتصاديا و ثقافيا و رياضيا.
– تجويد الخدمات الصحية و التربوية بالاقليم.

عموما الاقليم ينقصه الكثير و مطالب الساكنة متعددة و لنا امل في المنتخبين من اجل الاستجابة و العمل على ارضاء من وضعوا ثقتهم فيهم.

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock