اخبار جهوية

المجلس الإداري للمركز الجهوي للاستثمار يتدارس حصيلة سنة 2020

تدارس المجلس الإداري للمركز الجهوي للاستثمار لدرعة تافيلالت (دورة مارس 2021)، اليوم الجمعة بالرشيدية، حصيلة منجزات المركز برسم سنة 2020.

وذكر بلاغ للمركز الجهوي للاستثمار لدرعة تافيلالت أن المجلس الإداري، الذي انعقد بمقر ولاية جهة درعة تافيلالت، ناقش حصيلة “تعتبر حصيلة السنة الأولى بعد دخول ورش إصلاح المراكز الجهوية للاستثمار حيز التنفيذ”.

وأكد الكاتب العام للولاية السيد ادريس دكوج، الذي ترأس المجلس الإداري للمركز، في كلمة بالمناسبة، أن جميع المؤشرات المرتبطة بعمل المركز الجهوي للاستثمار لسنة 2020 كانت “إيجابية ومشرفة”، وذلك رغم الوضعية الاقتصادية الصعبة المرتبطة بجائحة كورونا (كوفيد-19).

واعتبر المدير العام للمركز السيد علال الباز، أن الإنجازات التي حققها المركز خلال السنة الماضية، تأتي بالرغم من قلة الموارد البشرية والوضعية الاقتصادية الصعبة، مبرزا أن جل المؤشرات ساهمت في الرفع من دينامية الاستثمار وتحسين العرض الترابي لجهة درعة تافيلالت.

وأشار إلى أن جميع المؤشرات عرفت تطورا ملموسا، حيث تمت الموافقة على 11.72 مليار درهم من الاستثمارات، مما سيمكن من خلق 12 ألف و501 منصب شغل.

كما يتعلق الأمر بتقليص مدة معالجة ملفات الاستثمار إلى أقل من 20 يوما، وتسجيل تطور واضح في إحداث المقاولات بالمركز بمعدل 38 في المائة، مقارنة بسنة 2019.

وساهم المركز بشكل فعال، خلال هذه الفترة، مع القطاع العام والخاص، في خلق دينامية الاستثمار بالجهة وتحسين تنافسيتها.

وأشاد أعضاء المجلس الإداري بحصيلة المركز برسم سنة 2020، منوهين بالمجهودات المبذولة من أجل تحقيق هذه الإنجازات التي مكنت من تحسين المؤشرات المرتبطة بالاستثمار في جهة درعة تافيلالت.

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock