الرياضة

مكتب النادي البلدي لورزازات يرد على بلاغات الأندية، و الإعلام المحلي بين سطوره

تفاعلا مع ما شهدته الساحة الرياضية الورزازاية مؤخرا من خرجات إعلامية و بلاغات لبعض الاندية و المهتمين بالشأن الرياضي بالإقليم حول ما أسموه بالتسيير العشوائي للنادي البلدي لورزازات، عبر المكتب المسير للنادي في بلاغ صادر عنه صباح اليوم عن إستنكاره للهجمات الإعلامية التي يتعرض لها الفريق عبر مواقع التواصل الإجتماعي، و التي اعتبرها المكتب المسير غير مناسبة للظرفية التي يمر منها الفريق خاصة و هو مقبل على خوض غمار البطولة الوطنية و التي أسفرت حسب نص البيان على نوع من تضارب الآراء والقراءات المستنتجة منها ، حيث يرى المكتب المسير للنادي أنه من المفروض من هذه الهيئات وهؤلاء الفاعلين الرياضيين الوقوف إلى جانب الفريق ودعمه ماديا ومعنويا. باعتباره الممثل الوحيد للجنوب الشرقي و لكونه قد بصم على موسم استثنائي لم تشهده الكرة الورزازية من قبل، فيما شبه صدور تلك البلاغات السابقة بمحاولة البعض الابحار عكس التيار وبخلفيات مكشوفة، وإستغلال الجمعيات الرياضية لتمرير خلافات شخصية وسياسية تجاه أشخاص تحث مبرر الدفاع عن النادي.

البلاغ كذلك يدعو كافة الفاعلين الرياضيين إلى اعمال مبداً الاستقلالية في إصدارات البلاغات و البيانات، أما ما يتعلق بموضوع إنتذاب اللاعبين سواء المحليين أو من خارج الإقليم فيؤكد بلاغ المكتب المسير أنه من اختصاص الطاقم الفني للفريق ولا يعتبر مجالا للمزايدات لتحقيق التعاطف، أو الاستغلال السياسوي المفضوح و الممنهج ضد النادي الرياضي البلدي.

بلاغ مكتب النادي البلدي لورزازات لم يستثني كذلك المنابر الإعلامية بورزازات، و التي تواكب عن قرب و بشكل مستمر مسيرة الفريق و نتائجه محاولا إطلاع الساكنة بمختلف أقاليم الجهة على مستجدات و واقع النادي البلدي لورزازات بجيده و سيئه، و صالحه و طالحه، في إحترام تام لما تفرضه اخلاقيات المهنة الصحفية في إعطاء كل ذي حق حقه، و لما تحمله المنابر الإعلامية بورزازات من غيرة على مسار النادي الممثل الوحيد لجهة درعة تافيلالت بهدف الرقي بمستواه إلى الأفضل، حيث تسعى حاهدة لتسخير كل إمكانياتها المحدودة جدا في مواكبة مباريات الفريق بالصوت و الصورة أينما حل و إرتحل سعيا منها في تقديم منتوج يتماشى مع متطلبات التكنولوجيا الحديثة، من أجل تسليط الضوء على المستوى و المؤهلات الرياضية التي يزخر بها الإقليم  بشكل عام.

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock