أخبار محلية

حزب التقدم و الإشتراكية يراسل وزير الصحة حول مآل جهاز الرنين المغناطيسي بورزازات

تعالت أصوات رواد مواقع التواصل الإجتماعي من ساكنة ورزازات للمطالبة و الإستفسار عن مآل جهاز الرنين المعناطيسي الذي مرت على تثبيته بمستشفى سيدي حساين بناصر ما يناهز سنة، و الذي تم إقتناؤه من طرف وزارة الصحة لفائدة بكلفة إجمالية قدرها 9 353 340 درهم في إطار إتفاقية الشراكة بين الوزارة و وزارة الداخلية و وزارة الاقتصاد و المالية و تحديث الإدارة و عمالة إقليم ورزازات و المجلس الإقليمي بهدف تجويد العرض الصحي و الرفع من مستوى الخدمات الصحية المقدمة لساكنة إقليم ورزازات،

لكن تأخر إنطلاق العمل بالجهاز خيب إنتظارات الساكنة التي إستبشرت خيرا بتوفيره الشيء الذي من شأنه أن يحد من الرحلات إلى مدن الداخل قصد إجراء الفحوصات،

في هذا الإطار ، أقدمت المجموعة النيابية لحزب التقدم و الإشتراكية على توجيه مراسلة كتابية إلى السيد وزير الصحة ، حول مطلب تشغيل جهاز التصوير بالرنين المعناطيسي بمستشفى سيدي حساين ، حيث أشارت المراسلة إلى أهمية الجهاز بالنسبة لساكنة ورزازات و الأقاليم المجاورة لها في الحد من تنقلاتهم إلى المدن الداخلية و التي تفرض المرور عبر منعرجات تيشكا و المخاطر المحدقة بهم,
و قد إستفسرت المجموعة النيابية السيد الوزير عن التدابير التي سيتم إتخادها لتشغيل الجهاز و عن موعد العمل به لتعزيز الخدمات الصحية بمستشفى سيدي حساين بناصر،

 

فيديو بعدسة ورزازات أونلاين توثيق لحظات تتبيث الجهاز

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock