اخبار جهوية

الشرطة القضائية بزاكورة تستنطق خمس محتجين من حارة شعو

 
في الصور :  المحتجين الخمس المحالين للشرطة القضائية

ورزازات أونـــلاين
                                                          توفيق عطيفي/ أكدز
      في الوقت الذي انتظرت فيه ساكنة حارة شعوا إجراء السلطات المحلية بإقليم زاكورة لتحقيق حول أحداث العنف التي وقعت الجمعة الماضية 09/03/2012 أفادت مصادر جد مطلعة في اتصال هاتفي بإقليم زاكورة بخصوص آخر مستجدات المواجهات الدامية التي جرت بين قبيلتي حارة شعو و أوريز مساء الجمعة الماضية، أن 5 شبان سيمثلون يوم الثلاثاء 12/03/2012 أمام الشرطة القضائية بمدينة زاكورة للاستماع إليهم، بعد أن حرك المسمى ” م.م” المنحدر من قبيلة أوريز دعوة قضائية  في حقهم 5 والذين ينحدرون من قبيلة حارة شعو، بتهمة الضرب والجرح، وحسب ذات المصدر فقد حددت إحدى المصحات الخصوصية بإقليم ورزازات مدة العجز للمدعو “م.م” في 28 يوما، وهو الأمر الذي يعني أن ملف المواجهات الواقعة مساء الجمعة 09/03/2012 لا زالت ستعرف تطورات أخرى، وفي هذا السياق أكدت لنا مصادر عليمة وجد مطلعة أن (ع.م.س) الذي يشغل نائب أول للرئيس وموظف بجماعة أفلاندرا هو من وقع على الرخصة الممنوحة (م.م)، على أساس أن يقتني منه الأول  طرفا من الأرض موضع النزاع القبائلي، وحسب شهود عيان من قبيلة أوريز فقد شوهد داخل أوقات العمل الطبيعية ( الساعة 14:15 زوالا ) موظفين ثلاث يعملون بجماعة تانسيفت وهم يرشقون محتجي حارة شعو بالحجارة ويتعلق الأمر ب : (ق.ب)، (ق.ب) و (م.م)، مما يسائل مرة أخرى السلطات المحلية أمام المفهوم الجديد للسلطة الذي حدده ملك البلاد في خطبته السامية حسب ما عبر به ذات المصدر. مضيفا: ” لا يعقل أن يصدر هذا السلوك من موظفين تابعين لوزارة الداخلية و داخل أوقات العمل الطبيعية، مما يعني أن الشطط في استعمال السلطة لا زال قائما ويهدد كل المساعي الشريفة لدولة الحق والقانون”.

    وفي متابعة للحدث اتصلت ( ورزازات اونلاين ) بوكيل أراضي حارة شعو وعدد من ممثلي السكان، وأكدوا أن المطلب الأساسي الذي يطالب به سكان حارة شعو، ليس هو ترسيم الحدود أو القيام بمسح طبوغرافي بل تفعيل الحدود بين القبيلتين والتي أثبتتها كل من المحافظة العقارية، المسح الطبوغرافي و وزارة التجهيز، وذلك بحضور السلطات المحلية المجسدة في قائد الدوار آنذاك ورئيس الدائرة وممثلي السكان من طرفي النزاع.

     و أكدت مصادر مطلعة أن شباب من القبيلة التي سيمثل محتجيها الخمس أمام الشرطة القضائية، قد أسسوا تنسيقية تحت اسم” التنسيقية المحلية لشباب حارة شعو”، داعية في بيان صادر عنها أنه:” بناء على المستجدات الطارئة في مسار الصراع فإن تنسيقية شباب حارة شعو تؤكد تبنيها لملف المتهمين 
والوقوف إلى جانبهم معنويا وماديا” مضيفا ذات البيان: ” لنا إيمان راسخ أن أبناء حارة شعو بدون استثناء لم يترعرعوا من مدرسة الفوضى والظلم، وأنهم لعلم السلطات فقط أبناء القانون ومدرسة الأخلاق وكلهم يشهد لهم بحسن سيرهم، فلا تخشو الاتهامات و التلفيقات التي قد تلفق لكم من قبل أية جهة فنحن كتنسيقة للدفاع عن أراضي الجموع بلدتنا الغراء لكم ناصرين بعد الحق” حسب ذات البيان دائما. وقد أكد منسق التنسيقية شباب حارة شعو في اتصال به أن التنسيقية في صدد تحريك دعوة قضائية ضد كل من ثبت تورطه في استعمال الشطط السلطوي من موظفي جماعة تانسيفت الكائن مقرها على الطريق الوطنية رقم 9 في أحداث الجمعة 09/03/2012، إلى جانب متابعة المقدم عمر بلمسكم مقدم قبيلة أوريز لما ثبت في حقه، مضيفا أن التنسيقية تتوفر على فيديو تظهر هذا الأخير وهو في حالة تلبس.

     هذا ومن منطلق إيماننا بالرأي والرأي الأخر كمبدأ فقد حاولنا الاتصال “بمقدم” المذكور و بممثل سكان قبيلة أوريز عدة مرات لمعرفة موقفهما  دون أية جدوى، حيث تركا هاتفهما يرن دون أي رد يذكر.  
     وحسب أخر المستجدات الواردة من زاكورة صباح امس الثلاثاء ، فقد تقدمت ثلاث فتيات من حارة شعو بشكاية لدى وكيل جلالة الملك بابتدائية زاكورة تطالبه بفتح  تحقيق بشأن التهديد بالاغتصاب الذي تعرضن له يوم الجمعة الماضي و الصادر من المسمى “ح.ت “، وفي اتصال بإحداهن قالت: ” في الوقت الذي تحتفل فيه الأسرة الأممية بعيد المرأة تعرضنا من قبل أحد البلطجية لسلوك لا أخلاقي وسنتابعه عبر جمعيات حقوقية نسائية بتهمة المس بالشرف وانتهاك العرض، ولا يعقل أن تغض السلطات الطرف عن مثل هاته الجرائم، لكن لنا ثقة في عدالة القضاء المغربي بفعل الإصلاحات التي باشرها جلالة الملك”أسرة الأممية بعيدها ، كما علمنا من نفس المصدر أن الطفل (ع.ع) البالغ 15 سنة من عمره قد تعرض للضرب والجرح في ذات المواجهات وهو الأمر الذي ألزمه الفراش لأزيد من 5 أيام، إلا أن تدهور حالته الصحية استدعى نقله على وجه السرعة لإحدى المصحات بمدينة ورزازات وقد حدد الطبيب المشرف عليه مدة عجزه في أزيد من 40 يوما، وأضاف ذات المصدر أن المسمى” ق.ط ” والمنحدر من قبيلة حارة شعو وجهت له طعون على مستوى عينيه، و أخبار تفيد بفقدانه لبصره واستعداد هذا الأخير الذي لازال يرقد ببيته رفع دعوة قضائية في حق جناة فضل المصدر عدم الكشف عن أسمائهم إلى حين تحريك ملف قضائي شامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock