الرياضة

التظاهرة الكروية لورزازات الكبرى في دورة المرحوم السي محمد أيت رحو

قرار مصيري و شجاع نتيجته الظفر بكأس الدورة و 40000.00 dh  للتظاهرة الكروية  لورزازات الكبرى
في دورة المرحوم السي محمد أيت رحو من تنظيم مؤسسة ورزازات الكبرى للتنمية المستدامة
بشراكة مع فرع عصبة الجنوب لكرة القدم بورزازات
 
ورزازات أونلاين
 
 
  قرر مكتب جمعية النهضة الرياضية الورزازية توقيف خمسة لاعبين من فريقها الذي تنتظره استحقاقات، وتحديات كبيرة هذا الموسم، وبالخصوص منافسات البطولة الوطنية لعصبة الجنوب للقسم الشرفي، وكذلك منافسات دوري السي محمد أيت رحو لكرة القدم الذي تنظمه مؤسسة ورزازات الكبرى للتنمية المستدامة بشراكة مع فرع عصبة الجنوب لكرة القدم بورزازات، و بعد تعادله الإيجابي بثلاثة أهداف في كل شبكة في إطار منافسات البطولة الوطنية لعصبة الجنوب للقسم الشرفي بالملعب الجديد ببومالن دادس أمام الجمعية الرياضية المحلية، وتأهله لنهائي هذه التظاهرة الكروية بعد فوزه على نادي شمس أمرزكان بالركلات الترجيحية بعد التعادل السلبي في المقابلة التي جمعتهم الخميس 8 مارس 2012 على الساعة الثالثة والنصف بالملعب البلدي سيدي داود بورزازات التي أدارها طاقم تحكيمي يقوده حكم الوسط السيد: محمد الزوين، والسادة الحكم المساعد الأول المرابط الشيخ، والحكم المساعد الثاني حميد بن الطالب، والحكم المتجول بين العصب السابق الحسين قبلاوي، وفي اجتماع له بعد العودة من مقابلة مدينة بومالن دادس، وقبل إجراء مقابلة النصف النهائي لدوري المرحوم قرر المكتب المسير توقيف كل من اللاعبين :
–          عبد السلام بنور: حارس المرمى الثاني ( إبن الحارس السابق لأولمبيك ورزازات إيدار بنور )
–          هشام بوركي: مدافع أوسط
–          محمد أوفينت : مدافع أوسط  
–          محمد بوجلال : مهاجم أيمن
–          رشيد يعقوبي : مهاجم متقدم
     وذلك لأجل غير محدد بعد التداول في بعض التصرفات  اللامسؤولة من طرف هؤلاء اللاعبين لعدم انضباطهم كما جاء في قرار المكتب الذي سطر هذه السنة برنامجا ركز فيه على تشبيب الفريق، وتكريس مبدئ الأخلاق والروح الرياضية، والانضباط انطلاقا من تنشيط وتفعيل اللجان داخل الجمعية وخصوصا لجنة التأديب والروح الرياضية والدليل على ذلك هذا القرار الأخير والصارم كما جاء على لسان رئيس لجنة التأديب والروح الرياضية للجمعية السيد: عبد الله إكرني الذي أكد أن اللجنة لن تتساهل مع أي كان في الفريق حتى مع أعضاء المكتب المسير تفعيلا للبرنامج المسطر والأهداف المراد تحقيقها هذا الموسم، وأولى أولوياتها الأخلاق والروح الرياضية، وبالرغم من بعض التدخلات من طرف محبي الفريق والغيورين عليه خشية من أن ينعكس هذا القرار الصارم كما يراه المكتب المسير، والقاسي كما يراه بعض المحبين والغيورين إلا أن المكتب المسير مازال مصرا في تفعيله، هذا ما يؤكد أنه يسير في تطبيق البرامج والأهداف المسطرة سلفا.
     وفي مواكبتنا للحصص التدريبية للفريق التي كانت طبيعتها هادئة جدا، حيث يسودها جو من الانسجام الجيد بين اللاعبين، وما أثار انتباهنا بشكل إيجابي الانسجام والانضباط الذي يسود بين اللاعبين الموقوفين الذين لازموا تدريباتهم رغم الإيقاف مع باقي أفراد المجموعة بما فيهم أعضاء المكتب المسير عكس ما يشاع في المحيط الخارجي للفريق، وفي لقاء قصير مع رئيس الفريق السيد عبد اللطيف يعقوبي الذي وعدنا بتخصيص لقاء معه في القريب العاجل أكد أن الفريق يسير في الطريق الصحيح، ويخطوا بتبات نحو تحقيق الأهداف والبرامج المسطرة المرتكزة أساسا على بناء فريق منسجم ومتكامل عبر تشبيب الفريق وتكريس مبادئ الأخلاق والروح الرياضية من أجل تأهيل العنصر البشري، وأن تكون الجمعية عنصرا أساسيا وفاعلا للمساهمة في تطوير وتأهيل كرة القدم على الخصوص والنهوض بالرياضة على العموم  محليا ووطنيا، كما أكد أيضا أن مكونات الفريق متفقة حسب المخطط الاستراتيجي للفريق أنه لا يعير اهتماما لنتائج المنافسات بقدر ما يعيرها لتأهيل شبان الفريق الذين هم قاطرة المستقبل وكذلك الانضباط داخل منزلة النهضة الرياضية الورزازية التي تأسست سنة 1957 التي تعتبر من أعرق الفرق الوطنية وأرشيف الجامعة الملكية لكرة القدم وعصبة الجنوب مراكش المنضوية تحت لوائها شاهدان على ذلك .
     وفي إطار التظاهرة الكروية لورزازات الكبرى توجت الجمعية ( النهضة الرياضية الورزازية ) مقابلة النهاية لفعاليات هذه التظاهرة التي نظمتها مؤسسة ورزازات الكبرى للتنمية المستدامة بشراكة مع فرع عصبة الجنوب لكرة القدم بورزازات دورة المرحوم السي محمد أيت رحو التي تجمعته بين الجمعية الشرقية الرياضية لقلعة مكونة التي حضرها رئيسها السيد محمد رشدي الشرايبي الذي شرف على توزيع الجوائز مع باقي أعضاء المؤسسة، وبحضور السيد عامل صاحب الجلالة على الإقليم كما احتل فريق حسنية أكدز على الصف الثالث بعد فوزها على نادي شمس أمرزكان في مقابلة الترتيب بحصة هدف مقابل صفر.
     للإشارة فالجوائز كانت محفزة جدا وخصوصا أن الفرق المشاركة تنتظرها تنقلات كثيرة في إطار برمجها الخاص للبطولة الوطنية للقسم الشرفي لعصبة الجنوب لكرة القدم وهي على الشكل التالي :
–          الجائزة الأولى: 40000.00 dh ، بذلة رياضية كاملة ، كرتين وكأس الدوري.
–          الجائزة الثانية: 30000.00 dh ، بذلة رياضية كاملة ، كرتين وكأس.
–          الجائزة الثالثة: 20000.00 dh ، أحدية رياضية ، كرتين.
–          الجائزة الرابعة: 10000.00dh ، أحدية رياضية ، كرتين.
–          وبعض الجوائز القيمة الخاصة بفرع ورزازات لكرة القدم السهر وكان ناجحا في تنظيم هذه التظاهرة، كالتجهيزات الرياضية  الخاصة بالملاعب ، وبعض البذل الرياضية.
 
مروان قراب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock