الرياضة

أزمة خانقة في قطاع السياحة بأكادير

 
 ورزازات أونلاين – الصباح
في ظل تفاقم الأزمة التي يعيشها القطاع السياحي بأكادير منذ تفجيرات مقهى أركانة بمراكش، انعقدت خلال الأسبوع الماضي الدورة العادية للمجلس الجهوي للسياحة، والتي دعا من خلالها المشاركون لإيجاد مخرج الأزمة التي طال أمدها عبر تكثيف الحضور في المعارض الدولية لاستقطاب أسواق جديدة وخاصة السوق الروسية والأكرانية والبولونية والصينية وأمريكا الشمالية والجنوبية ، وتقوية التسويق بالأسواق التقليدية الفرنسية والألمانية والإنجليزية و الإسكندنافية من خلال توقيع اتفاقات جديدة مع وكالات الأسفار، ومواصلة تأهيل البنيات التحتية السياحية وتطوير فضاءات التنشيط والرقي بالخدمات السياحية، مع دعوة الجهات الوصية للتدخل لتفادي أزمة قد تكون الأولى من نوعها بعد أزمة الخليج.ووقف المشاركون في أشغال الدورة على خطورة الوضعية والتراجع المهول للنشاط السياحي بعاصمة السياحة الشاطئية بالمغرب، مما ينذر بتداعيات اقتصادية واجتماعية خطيرة، خاصة أن الأشهر الأخيرة سجلت تراجعا حادا في الوافدين وليالي المبيت بسبب الأزمة العالمية والحراك الاجتماعي والسياسي الذي يعرفه المغرب من جهة، وآثار تفجير مقهى أركانة بمراكش من جهة ثانية، مشيرين أن نسبة التراجع وصلت أحيانا 62 في المائة في بعض الأسواق وخاصة الروسية والبولونية.وحسب آخر الإحصائيات، فإن عدد السياح الذين زاروا المدينة خلال يوليوز الماضي تراجع بنسبة 2،3 في المائة، فيما تراجع عدد ليالي المبيت بنسبة 69،13 في المائة مقارنة مع الفترة نفسها من السنة الماضية، إذ لم يتجاوز عدد الوافدين 103168 سائحا، فيما وصل عدد ليالي المبيت 537 ألفا فقط.وسجل أكبر تراجع في السوق الروسية بنسبة 62 في المائة ، والبريطانية بنسبة 28 في المائة والفرنسية بنسبة 23 في المائة ، فيما بلغ التراجع نسبة 11 في المائة في السوق السعودية، وبالمقابل سجل ارتفاع في السوق الوطنية بنسبة 15 بالمائة.وأعلن المجلس خلال أشغال الدورة عن استراتيجيته الجديدة المبنية على التسويق والترويج والدعاية من خلال مواصلة الحضور في المعارض السياحية الدولية، مذكرا بأهم المعارض التي حضرها مؤخرا وخاصة المعارض الدولية للسياحة بكل من برلين، موسكو، كييف بأوكرانيا، السويد للترويج للمدينة، خصوصا بعدما تم الربط الجوي المباشر بين أكَادير وثلاث مدن إسكندنافية بداية هذه السنة، كما حضر المجلس لأول مرة بالمعرض الدولي للسياحة  بمدينة ميامي الأمريكية.يذكر أن صيف السنة الماضية شهد انتعاشة متميزة للنشاط السياحي بأكادير، إذ سجل ارتفاع في عدد الوافدين بنسبة 25،67 في المائة ، فيما بلغت نسبة ارتفاع عدد ليالي المبيت 22،09 في المائة بمختلف الفنادق والإقامات المصنفة بالمدينة، بفضل الأسواق الروسية و البريطانية والفرنسية والسوق الوطنية.

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock