أخبار محلية

أعضاء المجلس الجماعي لغسات يقلبون الطاولة على افراسن ويقاطعون المصادقة على الميزانية

 
 
 
 
 

أعضاء المجلس الجماعي لغسات يقلبون الطاولة على الرئيس ويقاطعون دورة المصادقة على الميزانية
 
ورزازات أونلاين
إدريس اسلفتو -ورزازات

 

قاطع أعضاء المجلس الجماعي لغسات باقليم ورزازات  الدورة الاستثنائية ليومه الأربعاء 7نونبر 2018 والمتعلقة بالمصادقة على ميزانية 2019، وذلك احتجاجا على سوء التسيير  والقرارات الانفرادية للرئيس واعداد مشروع الميزانية دون استشارة المكتب وغيرها من خروقات الجماعة  التي يترأسها محمد افراسن عن الحركة الشعبية .

حيت امتنع 10 أعضاء من أصل 17 عضوا بينهم نائبان للرئيس وكاتب المجلس عن الحضور للدورة الاستثنائية التي دعا إليها رئيس المجلس يوم الاربعاء7 نونبر بمقر الجماعة مبررين قرارهم هذا بكثرة خروقات الرئيس الذي عمر بها لثلاث ولايات متتالية.

وأوضح  المستشار بالجماعة الترابية عبد الرحمان بوعلي عن حزب التجمع الوطني للأحرار ،  أن المتتبع للشأن المحلي بمنطقة غسات سيرى ما لا يدع مجالا للشك فساد كبيرا في التسيير والمتابعة لعمل الجماعة في مختلف المجالات حيث أن  هذه العشوائية في التسيير سببها هو رئيس الجماعة، إذ أن هذا الأخير طيلة الولايتين الماضيتين و حتى هذه الولاية لايزال ينهج  سياسة فاشلة في تسيير الجماعة  يكون عنوانها الأبرز القرارات الانفرادية و الارتجالية ناهيك عن عدة خروقات أبرزها ضخامة التعويضات لمهام لا تنفد وكذالك التصويت على عدة مشاريع في ميزانية ماضية خصصت لها مبالغ مالية هامة، لكن لا أثر لها على الواقع.

وأوضح نفس المتحدث انه لهذه الأسباب قام مجموعة من أعضاء المجلس الجماعي من بينهم نائبان للرئيس وكاتب المجلس وأعضاء اللجنة الثقافية بمقاطعة هذه الدورة المخصصة للميزانية . وأكد بوعلي عضو المجلس أن الأعضاء سبق لهم أن تقدموا بشكاية إلى وزير الداخلية موقعة من طرف مجموع من أعضاء المجلس للجماعة مطالبين  بإيفاد لجنة للوقوف على حجم الكارثة و الاختلالات التي تعرفها  جماعة غسات .

 

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق