أخبار محلية

سابقة بورزازات استقالة جماعية لأطباء القطاع العام احتجاجا على وزارة الصحة

 
 
سابقة بورزازات استقالة جماعية لأطباء القطاع العام احتجاجا على وزارة الصحة

ورزازات أونلاين
إدريس اسلفتو -ورزازات:18 أكتوبر 2018
أقدم 30 طبيب ممارس بالقطاع العام على إيداع استقالة جماعية بالمديرية الجهوية لوزارة الصحة بورزازات

وتندرج هذه الخطوة الاحتجاجية ضمن سياق استمرارية المعركة النضالية التي تبناها المجلس الوطني للنقابة، قبل أسبوعين، إلى غاية الاستجابة لملفه المطلبي وتعد مبادرة أولية ستعقبها لوائح استقالة تنتظر استكمال توقيعها بمختلف مناطق المملكة.ومن المرتقب أن تضع النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام بورزازات استقالة جماعية يومه الخميس 18 أكتوبر إلى كل من المندوب الجهوي للصحة والمندوب الإقليمي وكذا عامل الإقليم ولائحة تضم حوالي 30 طبيبا وطبيبة بمستشفي سيدي حساين وبوكافر بورزازات .

وقد سبق للنقابة أن  أودعت ملفا مطلبيا مستعجلا بين يدي “أنيس الدكالي “وزير الصحة خلال الزيارة التفقدية التي قادته لإقليم ورزازات  ،وتتضمن مرافعات من أجل تسوية وضعية الأطباء بالقطاع العام، بما فيها مشكل معادلة الدكتوراه، وتردي البنية التحتية في العديد من المستشفيات والمؤسسات الصحية” بالإقليم ،بالإضافة إلى تحسين ظروف العمل بالمركب الجراحي لمستشفي سيدي حساين ومستشفى بوكافر  مشددا على أن الوزارة الوصية ما زالت تتماطل في التعامل الجدي مع الملف المطلبي الذي وصفته بالمعقول، مما حتم الخطوات النضالية التصعيدية.

يشار إلى أن أطباء القطاع العام أعلنوا عما أسموه بـ “أسبوع الغضب”، الممتد من 15 إلى 21 أكتوبر الجاري، فضلا عن خوضهم لإضراب وطني اليوم الخميس يستثني أقسام الإنعاش والمستعجلات.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock