الرياضة

النادي البلدي لورزازات يضمن بقائه , ومتى سينافس من أجل الصعود ؟

 
النادي البلدي لورزازات يضمن بقائه , ومتى سينافس من أجل الصعود ؟
ورزازات أونلاين

  خالد ألايـــا

 

من مكناس عاد النادي البلدي لورزازات السبت الماضي بنقطة واحدة بعدما انتهت مباراته أمام فتح ويسلان بصفر لمثله, بهذه النتيجة وخسارة أيت ملول على يد مضيفه شباب مريرت ضمن الفريق الورزازي رسميا بقائه ضمن بطولة القسم الوطني هواة قبل أن يستضيف في الجولة الأخيرة النادي السالمي الذي صعد إلى القسم الوطني الثاني .

 

طيلة أغلب المواسم الماضية كان الفريق الورزازي دائما مايلعب فقط من أجل البقاء في أقسام الهواة دون أي طموح آخر و أكثر من ذلك أنه لا يحسم أمر بقائه حتى آخر الأنفاس من البطولة ونفس السيناريو يتكرر كل موسم مع تضييعه لنقاط الفوز بميدانه ليدخل نفسه دائما في الحسابات الضيقة وانتظار نتائج المباريات الأخرى.

 

بالمقابل الجمهور الورزازي يردد دائما أليس من حق ورزازات أن تتوفر على فريق ينافس على الصعود وكذلك الذهاب بعيدا في منافسات كأس العرش ؟ وإلى متى سيبقى يلعب فقط من أجل البقاء ؟ في جهة أخرى المكتب المسير الحالي أو السابق للفريق يرجع سبب ذلك إلى قلة الدعم المالي و الإكراهات التي يواجهها الفريق كل موسم .

 وكيف لمدينة بحجم ورزازات وماتتوفر عليه من إمكانيات إضافة إلى شهرتها العالمية لم تستطيع بعد أن تحجز لنفسها مكانة سواء في القسم الوطني الأول أو الثاني على صعيد كرة القدم باستثناء الإنجاز الوحيد للكرة الورزازية الذي يعود إلى السنوات التسعينيات عندما كان الفريق الأول بالمدينة يلعب في القسم الوطني الثاني مع أسماء وازنة لن ينساها الجمهور المحلي منذ تلك الفترة إلى الآن بقي اسم ورزازات مدونا فقط في قسم الهواة في الوقت الذي نجد فيه أندية كانت بدايتها في قسم الهواة ,هاهي الآن تلعب مع كبار الكرة الوطنية, وحتى يكون هناك إقلاع كروي بالمدينة على الجميع أن يقوم بدوره من موقعه والمساهمة في إعداد و وضع برنامج عمل على المدى البعيد يخص الفريق الأول بالمدينة ولما لا الإستفادة من تجارب مدن أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock