أخبار محلية

ورزازات : منتدى المبدعين و المبدعات مناسبة للاحتفاء بالإبداع النسائي في دورته الثانية

 
 

إدريس اسلفتو -ورزازات
احتفالا باليوم العالمي للمرأة، و في إطار الدورة الثانية لمنتدى المبدعين و المبدعات، و ماستر الفنون و التميز، نظمت المديرية الإقليمية لوزارة الثقافة و الاتصال – قطاع الثقافة بورزازات بشراكة مع الجمعية الجهوية للإتحاد الوطني لنساء المغرب بورزازات وبتعاون من المجلس الإقليمي لورزازات و الجماعة الترابية لورزازات و ملتقى الإبداع النسائي” في دورته الثانية يومي السبت 17 مارس 2018، بإقليم ورزازات،

واختار القائمون على هذه التظاهرة الفنية المتفردة، أن يجعلوا من دورتها الثانية مناسبة للاحتفاء  بالإبداع  النسائي،  حيث شاركت العديد من  والمبدعات والكاتبات  المتألقات في عدة ميادين و خصوصا في الشعر والكلمة، كما تم توقيع الديوان الشعري “وحده الليل يفقه سر الفراشات ” لصاحبته الشاعرة  سميرة أملال. فما أبدعت العديد منهن بالحرف والكلمة في طلعات شعرية وأدبية تقدمت بها فاطمة الزروقي وفتحة جعفري وسمية املال وكذا تلميذات نادي عكاظ بمؤسسة أبي بكر الصديق .

فالمرأة تلعب، دورا محوريا في الإبداع الفني عموما ،من خلال قدرتها على التعبير عن احاسيس محيطها بحس فني بديع ورقيق… ولأن المرأة هي حافظة التراث والذاكرة بصفة عامة،  فإنها من خلال هذا الدور حرصت دوما على تثبيت قواعده وغرس منظومة القيم التي يحتويها الموروث الثقافي لتكون بهذا حامية الهوية من التلاشي و الضياع، ومساهمة فعليا في تمرير ونقل عناصرها للأجيال القادمة.

واعترافا بهذا الدور، قرر المنظمون الاحتفاء  بأسماء نسائية محلية  التي ساهمت ولسنوات طويلة في حفظ جزء من ذاكرتنا وعملت  على تثبيت القيم الفنية والجمالية المرتبطة بها في لون فني متميز تيمته الإبداع والتميز ويتعلق الأمر بكل من السيدة خديجة أمغار في مجال الإبداع والصناعة التقليدية والسيدة مليكة الشافعي في مجال الإبداع السينمائي .

 
 

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق