أخبار محلية

جمعية وكالة الأسفار بدرعة تافيلالت تجر توفيق بوعشرين إلى القضاء

 
جمعية وكالة الأسفار بدرعة تافيلالت تجر توفيق بوعشرين إلى القضاء
 
ورزازات أونلاين
عبد الرحيم أ.ع
إستنكرت جمعية وكالة الأسفار بجهة درعة تافيلالت بشدة ما جاء في مقال نشرته جريدة “أخبار اليوم” بتاريخ الثلاثاء 2 يناير الحالي بعنوان “اعتقال 5 أشخاص، للاشتباه في استهدافهم مخيما سياحيا بمنطقة مرزوكة” خلال أحتفالات السنة الميلادية الجديدة ، وحيث عملت الجمعية السالفة الذكر على تقديم شكاية  موجهة إلى السيد وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بالدار البيضاء ضد مدير تحرير الجريدة “توفيق بوعشرين” ، متضمنة العواقب الوخيمة و الأضرار التي لحقت المنعشين السياحسين من خلال نشر أخبار زائفة تمس سلامة و أمن السياح بمنطقة مرزوكة ،
 
 
و في إتصال هاتفي ، أكد السي محمد التخشي ، رئيس جمعية وكالة الأسفار بدرعة تافيلالت أن نشر أخبار زائفة من هذه النوع من شأنها أن تلحق أضرارا كبيرة بالمجال السياحي بالمنطقة بالخصوص و على الصعيد الوطني عامة ، كما أنها أيضا تهدد مسيرة بلدنا المغرب للحفاظ على ثتبيث أسس الأمن و السلام كعوامل مهمة جعلت منه قطبا سياحيا و إقتصاديا مهما.

و في السياق ذاته وحسب بلاغ وزارة الداخلية، أكدت سلطات ولاية جهة درعة تافيلالت أن كل ما ورد بهذا المقال هو مجرد افتراء وتضليل واختلاق لوقائع لم تحدث بتاتا على أرض الواقع، بل على العكس من ذلك فإن الاحتفالات التي نظمت هذه السنة بمنطقة مرزوكة التابعة إداريا لجماعة الطاوس دائرة الريصاني، مرت في ظروف عادية تم خلالها اتخاذ تدابير أمنية جد محكمة، حيث لم يتم تسجيل أي حادث يذكر من هذا النوع ، و أن حقيقة ما وقع هو فقط إنقطاع للتيار الكهربائي بالمخيم خلق نوعا من الثوثر بالنسبة للسياح قبل أن تعود الأمور لحالها و تستمر الإحتفالات كما كانت.

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock