أخبار محلية

هذه حقيقة وفاة أم و طفلتين بتسسم غدائي بورزازات

 
هذه حقيقة وفاة أم و طفلتين بتسسم غدائي بورزازات
 
ورزازات أونلاين
عبد الرحيم أ.ع
بعد نشر بعض المنابر الإعلامية المحلية و الوطنية لخبر وفاة أم و طفلتها بسبب تسمم غدائي صباح يوم أمس الأربعاء بورزازات ، عملت جريدة ورزازات أونلاين على تقصي حقيقة الأمر حيث توصلت عبر عدة إتصالات مع جهات معنية إلى أن الأم التي تبلغ من العمر 30 سنة قد أصيبت هي و إبنتيها ذوي العشر سنوات بتسمم غدائي حيت نقلن على وجه السرعة إلى مستشفى سيدي حساين بناصر لتلقي العلاجات الضرورية  ، في حين توفيت إحدى الطفلتين و تم نقلها إلى مستشفى بوكافر، 
 
و بعد الكشف عن حالة الأم و الطفلة الثانية توجب نقلهن إلى المستشفى العسكري بمراكش لإجراء فحوصات طبية من الدرجة الثالثة و كذا تلقي العلاجات الضرورية التي تسمح بتنقية المريضتين من السموم و مخلفاتها ، في إنتظار الكشف عن السبب الرئيسي للتسمم و مصدره.
الشيء الذي ينفي وفاتهن حسب ما جاء في بعض المواقع الإلكترونية….
إلا أن السؤال الذي يضل يؤرق بال و هاجس المواطن الورزازي بالخصوص و الأقاليم المجاورة ، هو ما السبب و راء عدم توفر المستشفى الإقليمي بورزازات على هذه التجهيزات الضرورية لتوفير خدمة أفضل للمواطنين ؟ الشيء الذي يحيل إلى إشكالية الفوارق الأجتماعية بين مدن المركز و الهامش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock