الفنية و الأدبية

“شذرات على ضوء الامل” عمل ابداعي للشاعرة فتيحة الجعفري

“شذرات على ضوء الامل” عمل ابداعي للشاعرة فتيحة الجعفري
 

ورزازات أونلاين
إدريس أسلفتو
 
على ضوء الشموع انتظر الامل ، على ضوئه أحاول أن أضعه بين يدي وأتيه في صمت على ضوء الامل…

هي كلمات من “شذرات على ضوء الامل” للشاعرة “فتيحة الجعفري” وهو عبارة عن ديوان شعري طَـبْعة 2016، حيث قالت الشاعرة أنه إهداء الى كل من يرى نثارا على ضوء الامل، الى كل من يتقاسم معها الالم والهموم، والى كل من أحبتهم ورأت فيهم أملها، ويعتبر هذا العمل باكورة اولى من نوعها للشاعرة فتيحة الجعفري و الذي ينضاف الى خزينة الاعمال الابداعية النسائية بالمنطقة.

الكاتب والشاعر “ادريس الراقيبي” خلال تقديمه له وصف قصائد الديوان قائلا : هنا قصائد تتلمس في اناء بنفس رومانسي لغةً من الاحاسيس ، وفيه مشاعر تحوم حول الامل وترسم جسرا للحياة …هي اضافة مشرقة في المشهد الشعري ، تدشن تجربة غصة لشاعرة تعشق الشعر وها هي تمارسه كتابة، تجربة ابتدأت عدوى لتصبح ادمانا.

ويضيف “الراقيبي “هنا قصائد تتحرر في قبس رومانسي من الاحلام والآمال والالام ، ولدها انشغال الذات باليومي.. انشغالات تستأثر المرأة باهتمامها وما يرتبط بها كالنخاسة والاجهاض والطلاق والاحتفاء… وكان عشق الشعر دافعا لترجمة هذه الاهتمامات الى قصائد وهو ما عبرت عنه الشاعرة من خلال هذا الديوان الشعري …

و يتضمن الديوان ثمانية قصائد تقدمتها كلمة شكر واهداء تم تقديم للديوان ،  ومن أبرز قصائده 8 مارس الذي تعتبره الشاعرة باليوم الكبير وليس بالعابر

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock