الرياضة

افراسن : برنامج عمل الجماعة خيار لانظلاق شراكة استراتيجية جديدة

افراسن : برنامج عمل الجماعة خيار لانظلاق شراكة استراتيجية جديدة

ورزازات أونلاين
إدريس أسلفتو
تعتبر جماعة غسات من بين الجماعات الترابية السباقة إلى التفكير في إعداد برنامج عمل الجماعة وفق ما نص عليه القانون التنظيمي القانون التنظيمي 113.14 المتعلق بالجماعات. وكانت أولى الخطوات في هذا الشأن هو ما تمخض عن الورشة التفكيرية التي نظمت من طرف جمعية الواحة الخضراء بقلعة مكونة مطلع شهر يناير 2016 و ذلك بشراكة مع الجماعات الشريكة حيث خلصت هذه الورشة الى دراسة إمكانية اعداد برنامج العمل وفق منهج تشاركي بين الجماعات الثمانية تلعب فيه جمعية الواحة الخضراء للتنمية دور المواكبة. هذا و قد وافق مجلس جماعة غسات على مشروع اتفاقية الشراكة مع جمعية الواحة الخضراء للتنمية المتعلقة بإعداد برنامج عمل الجماعة خلال دورته الاستثنائية ليوم 24 مارس 2016 و التي تم التأشير عليها من طرف السيد عامل إقليم ورزازات بتاريخ 24 ماي 2016 لتبدا عملية الإعداد .
 
و حرصا منها على تحيين المعطيات الإحصائية المتعلقة بها، ونظرا لأهمية وثيقة المنغرافية حرصت جماعة غسات على اعداد وثيقة المنغرافية خاصتها باعتبارها مرحلة تمهيدية في اعداد برنامج العمل. وفي هذا الشان تم تنظيم ورشة تكوينية خلال يومي 25 و 26 يونيو لفائدة الباحثين المدانيين المكلفين بجمع المعطيات الميدانية من طرف جمعية الواحة تمحورت حول كيفية ملء الاستمارات و جمع المعلومات لتنطلق بعد ذلك الخرجات الميدانية لجمع المعطيات بمختلف دواوير الجماعة ابتداء من تاريخ 30 يوليوز حيث استمرت الى يوم 13 غشت من نفس السنة، العملية التي شارك فيها أحد عشر باحثا ميدانيا اضافة الى 5 منسقين ، و التي تمت بدعم من السلطة الادارية المحلية من خلال مساهمتها في تأمين التواصل و التنسيق الضروري للعملية. و بالموازاة مع هذه العملية نطمت دورة تكوينية لفائدة المكلفين بادخال المعطيات الى النظام المعلوماتي الجماعي يومي 26 و 27غست 2016. و بعد الانتهاء من جمع المعطيات هذه، انطلقت عملية ادخالها و معالجتها بالنظام المعلوماتي الجماعي، مما تمخض عنه اصدار مختلف الجداول الاحصائية و كذا وثيقة المنوغرافيا الجماعية.

رئيس المجلس الجماعي لغسات ” أحمد افراسن” صرح خلال لقاء عقد بمقر الجماعة على ضوء تقديم النتائج الاولية لمنونغرافية الجماعة ،أنه اذا كان برنامج عمل الجماعة آلية أساسية للتخطيط التنموي الجماعي الاستراتيجي، و وثيقة ادارية تظهر الإمكانيات الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية للجماعة، و تحدد أولوياتها و مواردها و نفقاتها التقديرية، الا أنها ينبغي أن تبرز مختلف خصوصياتها، و أن تشكل آلية تسهل الاستثمار المناسب لمجمل الفرص التنموية التي يتيحها لها محيطها السوسيو اقتصادي.
 
واوضح “افراسن ” أن من أهم الفرص المتاحة لهذه الجماعة، اضافة الى مشروع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، و مختلف البرامج القطاعية، نجد احتضانها لمشروع مركب الطاقة الشمسية نور ورزازات، هذا المعطى الذي، و ان لم يكن ممكنا نكران ما تحقق من خلاله من أعمال تنموية همت عددا من مداشر الجماعة و شملت عددا من ساكنتها، إلا أننا نود أن يكون اعداد برنامج عمل الجماعة هذا، نقطة انطلاق لشراكة استراتيجية بين كل الفاعلين التنمويين بالجماعة، العموميين و الخواص و المجتمع المدني، يكون فيها للوكالة المغربية للطاقات المستدامة و شركة اكواباور الدور الذي يتناسب و حجميهما. الشراكة التي ينبغي أن تنبني على الرؤية و الأهداف الاستراتيجية الموحدة، و على العمل المشترك و المستمر المطبوع بالواقعية و المسؤولية.

كما أكذ “افراسن” أن من شأن اعداد برنامج عمل الجماعة أن يقوي من المكانة المؤسساتية و الترافعية للجماعة، و أن يضع حدا للعشوائية و الارتجال في العمل التنموي و أن يأخذ في الحسبان الحاجيات التنموية للأجيال المقبلة، فهو إذن، من الناحية التدبيرية الإستراتيجية، خيار يفرض نفسه علينا جميعا جماعة سلطات محلية و مصالح ترابية و خواص و مجتمع مدني.

وتجدر الاشارة الى أن جماعة غسات تمتد على مساحة حوالي 1034 كلم2، على أراضي قبائل اكرنان و ايت اكرور، بتعداد سكاني بلغ حسب النتائج المنوغرافية المنجزة 8815 نسمة وإحدثت اداريا سنة 1992 انطلاقا من جماعتي امنولاون و تندوت حيث كانت جزءا من هاتين الجماعتين مند سنة 1960.
 

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock