اخبار جهوية

تجريد مستشارة بامية من مقعدها بجماعة لأولاد يحيى بزاكورة

 
تجريد مستشارة بامية من مقعدها بجماعة لأولاد يحيى بزاكورة

 

ورزازات أونلاين
قضت المحكمة الإدارية بأكادير، مطلع دجنبر 2016 ، بتجريد “هند كنانة” عن حزب “الأصالة والمعاصرة” من عضوية المجلس الجماعي لأولاد يحيى الكراير بإقليم زاكورة .

وجاء حكم المحكمة الإدارية بتجريد “هند كنانة” من عضوية المجلس الجماعي للأولاد يحيى الكراير، على خلفية عدم استقالتها من حزب الاصالة والمعاصرة وهو الحزب الذي تمكنت من خلاله الولوج الى الجماعة وترشحها باسم “التقدم والاشتراكية” في الانتخابات التشريعية ليوم 7 أكتوبر المنصرم كوكيلة اللائحة .

 

وطبقا لأحكام المادة 20 من القانون 11.29 المتعلق بالأحزاب السياسية، فإن ما قامت به العضوة “هند كنانة” يتنافى مع قانون الأحزاب والقانون التنظيمي للجماعات 113.14، والقاضي بتجريد العضوة من عضويتها تحت طائلة تغيير الانتماء السياسي خلال مدة الانتداب المادة 51 من القانون التنظيمي رقم 14.113. وبذلك فالمعنية تفقد عضويتها بكل من المجلس الجماعي لأولاد يحيى الكراير وكذا بالمجلس الاقليمي لزاكورة كنائبة ثانية للرئيس.

 

وينص القانون على أنه لا يمكن لشخص يتوفر على انتداب انتخابي ساري المفعول تم انتخابه بتزكية من حزب سياسي قائم، أن ينخرط في حزب سياسي آخر إلا بعد انتهاء مدة انتدابه أو في تاريخ المرسوم المحدد حسب الحالة لتاريخ الانتخابات.

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
istanbul eskort - adana eskort - eskort adana - eskort - escort

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock