أخبار محلية

الاتحاد الوطني للشغل تقطع الطريق على جمعية أرباب سيارات الاجرة خلال لقاء تواصلي بورزازات

 
الاتحاد الوطني للشغل تقطع الطريق على جمعية أرباب سيارات الاجرة خلال لقاء تواصلي بورزازات

ورزازات أونلاين
إدريس أسلفتو
لا تزال أزمة الرفع من التسعيرة لسيارات الاجرة الصغيرة بورزازات تلقي بظلالها على المدينة ، وما يصاحبها من انشقاقات داخل التنظيمات المهنية لأرباب هذا القطاع الحيوي مع دخول نقابة الاتحاد الوطني للشغل على الخط الامر الذي وسع من حجم الازمة وتزايد رقعة التباعد بين المهنيين.

وكان الاتحاد الوطني للشغل فرع ورزازات قد دعى في وقت مضى الى عقد لقاء تواصلي هو الثاني على التوالي في ظرف أسابيع ، واحتضنته قاعة الاجتماعات ببلدية ورزازات يوم السبت 19 نونبر الجاري، إلا أنه تم منع منخرطي جمعية المهنيين وأرباب سيارات الاجرة بحجة عدم الانخراط بالنقابة قبل أن تنسحب الجمعية وباقي المنخرطين ، إلى جانبهم تم منع صحفيي الإعلام المحلي لمواكبة أطوار هذا اللقاء المفتوح .

وبعد رفض المهنيين وممثلين عن النقابة تقديم خلاصة اللقاء الذي دام حوالي ساعة من الزمن ، أفادت مصادر خاصة بعين المكان، أنه خلص الى التوقيع على عريضة من طرف الحاضرين داخل القاعة تتضمن عقد جمع عام لأرباب ومهنيي الاسطول بالمدينة مع انتخاب أمين عام جديد بعد تزايد الانشقاقات وتبادل الاتهامات داخل الجمعية الحالية ،
وضعية غير مستقرة يعيش عليها سائقي سيارات الأجرة بورزازات تندر باتساع الازمة في ظل غياب لوحدة الصف داخل التنظيمات المهنية من جهة وبين المهنيين أنفسهم من جهة أخرى ، وهو الوضع الذي يندر كذلك بهيمنة العشوائية في تسيير القطاع والانفراد في اتخاد القرارات .

 
 

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock