أخبار محلية

عامل الإقليم يترأس حفلا لتنصيب اثنين من رجال السلطة الجدد

 

عامل الإقليم يترأس حفلا لتنصيب اثنين من رجال السلطة الجدد

 
ورزازات أونلاين
رشيد سليمان
ترأس يومه الثلاثاء 26 يوليوز 2016 السيد صالح بن ايطو عامل إقليم ورزازات بمقر العمالة حفلا لتنصيب اثنين من رجال السلطة طالتهم حركية انتقالية ، و هي الحركية التي قررتها وزارة الداخلية بهدف نه ملائمة المناصب مع الكفاءات بالإدارة الترابية، وتحقيق توزيع أكثر نجاعة لرجال السلطة، بما يضمن تغطية كل الوحدات الإدارية تغطية شاملة ودعم سياسة القرب ، و قد هم الأمر كل من السيد محمد عكا الذي عين بقيادة اغرم نوكدال التابعة لدائرة امرزكان ،و هو شاب من مواليد 1977 بمكناس متزوج و أب لطفل، حاصل على الإجازة في القانون الخاص و دبلوم الدراسات العليا المعمقة ،و خريج الفوج 41 من المعهد الملكي للإدارة الترابية ، و رغم حداثة سنه إلا أن تجربته المهنية حافلة بالمهام و المسؤوليات ، إذ سبق له أن شغل منصب قائد بالكتابة العامة لإقليم تازة سنة 2006 و في سنة 2007 أشرف على الملحقة الإدارية السادسة بمدينة وجدة ثم الملحقة الإدارية 12 بنفس المدينة إلى أن ثم نقله إلى الكتابة العامة بعمالة وجدة ، ثم قائدا بقيادة يتزر بإقليم ميدلت 2010 ومنذ 2014 عين على رأس الملحقة الإدارية الأولى بمدينة العرائش إلى غاية 2015 ليلتحق بعد دلك بالكتابة العامة لإقليم العرائش ، و السيد أحمد الطيب و هو إطار من أطر الداخلية المتمرسين و ينحدر من نفس مدينة زميله الأول ازداد سنة 1959 و هو متزوج وأب لأربعة أطفال و حاصل على شهادة الباكالوريا ودبلوم التكوين الإداري كمحرر اداري ، تدرج من منصب خليفة قائد بعمالة إقليم ورزازات سنة 1990 و بعض الملحقات التابعة لإقليمي ورزازات وتنغير و سنة 2014 عين في منصب قائد و بعدها نائبا لرئيس قسم الشؤون الداخلية بعمالة اقليم الراشدية ، قبل أن يلتحقا اليوم بمهامهما الجديدة باقليم ورزازات .

 

خلال هذا اللقاء ألقى السيد العامل كلمة توجيهية للقائدين المنصبين و من خلالهما لعموم رجال السلطة بالإقليم ، ذكر فيها بضرورة ترجمة المفهوم الجديد للسلطة على أرض الواقع و ذلك بجعل الإدارة الترابية في خدمة الحريات الفردية و الجماعية و السهر على الأمن و الاستقرار و تدبير الشأن العام المحلي بروية و تفهم و انسجام مع المجالس المنتخبة ، كما أكد على قيمة الإنصات لهموم المواطن و انشغالاته و تفهم حاجياته من أجل إيجاد الحلول الملائمة و المناسبة لها، و ألح السيد العامل أيضا على أهمية المبادرة الوطنية للتنمية البشرية باعتبارها ورشا تنمويا استثنائيا و مفتوحا أمام كل المواطنين لبناء و تحقيق التنمية الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية ، و اختتم اللقاء برفع برقية ولاء و تقدير لجلالة الملك محمد السادس مرفوعة باسم رئيس المجلس الإقليمي لورزازات .

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock