الثقافية

افتتاح النسخة الثانية لملتقى القصبة للفيلم القصير بورزازات وتكريم المخرج محمد مفتكر

 
افتتاح النسخة الثانية لملتقى القصبة للفيلم القصير بورزازات وتكريم المخرج محمد مفتكر

 
 

   ورزازات أونلاين                                          تغطية خاصة

  تحرير :خالد ألايـــــا   

صور بعدسة :عبد الرحيم أيت علي 

افتتحت أمس الخميس فعاليات النسخة الثانية لملتقى القصبة للفيلم القصير بقصر المؤتمرات بورزازات و المنظم من طرف جمعية التربية والتنمية فرع ورزازات تحت شعار ” نحو ترشيد تجربة السينمائيين الشباب ” و بدعم من المركز السينمائي المغربي والوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان وبشراكة مع المجلس البلدي لورزازات الذي سيتواصل إلى غاية  31 اكتوبر الحالي ,خلال هذه الدورة سيتم تكريم كل من المخرج محمد مفتكر,الأستاذ الحسن مزوز والممثل ادريس الروخ وحضر هذا الحفل الإفتتاحي وجوه فنية  كضيوف شرف للدورة أبرزهم سامية أقريو,عبد اللطيف عاطف ,نورة الصقلي,سعدية لاديب.

أصبح هذا الملتقى موعدا سنويا يلتقي فيه الجمهور الورزازي بمختلف المهتمين  بالميدان السينمائي من مخرجين ونقاد وفنانين ,وفي نفس الوقت فتح المجال لهواة السينما والأفلام من طلبة الذين يدرسون هذه المهن على أن تعطى لهم فرصة إبراز قدراتهم واكتساب التجارب من أساتذة ورواد هذا الميدان,شريط الحفل الإفتتاحي بدأ ببث شريط فيديو يوثق أجمل اللحظات في النسخة الماضية ,بعد ذلك ألقى رئيس المكتب التنفيذي لجمعية التربية والتكوين كلمته و أعطى الإنطلاقة الرسمية للملتقى, تلتها كلمة رئيس جمعية التربية والتنمية السيد عمر نجا الأخير تحدث عن الدور الذي تقوم به الجمعية ونضالها من أجل اخراج هذه المحطة الثقافية إلى أرض الوجود رغم ضعف الإمكانيات المادية وبساطة الوسائل وعبر عن أمله أن يلقى هذا الملتقى مكانته الحقيقية  ضمن باقة المهرجانات الوطنية والدولية لكن بتظافر الجهود بين السلطات,المنتخبين,وسائل الإعلام والمجتمع المدني ,خلال الأمسية الأولى من الملتقى تم عرض بعض الأفلام القصيرة للمخرج محمد مفتكر وفي لقائه مع المنابر الإعلامية المحلية صرح السيد محمد الحافيظي مدير الدورة فيما يخص جديد هذه السنة بهذا التصريح قال فيه “:هذه الدورة تتميز بجديد أولا نحاول أن نضيف فيها ونكثف من عدد الأنشطة السينمائية  مثل مسابقة السيناريو ثانيا سيتم اختيار اسم كل دورة الذي سيبقى تقليدا سنويا إضافة إلى إحداث ورشات تقنية كمساعد المخرج والتصوير الفوتوغرافي في السينما “.

وعن اختيار اسم المخرج محمد مفتكر لهذه النسخة أضاف السيد الحافيظي قائلا :”اختيار محمد مفتكر جاء لأن بدايته كانت في الأفلام القصيرة ولديه أربعة أفلام حصدت عدة جوائز داخل المغرب أو خارجه التي تعتبر طفرة من ناحية اللغة السينمائية وكتابة السيناريو والإخراج السينمائي مايدل على أن المخرج   متمكن من امكانيته “.  

جدير بالذكر أن  برنامج هذه النسخة سيتضمن عرض مجموعة من الأفلام المشاركة في المسابقة الرسمية وبانوراما للأفلام التي لم يحالفها الحظ وكذا أفلام قصيرة لمخرجين محترفين مغاربة وأجانب وبالموازاة مع هذه العروض السينمائية ستنظم ندوة فكرية بحضور نقاد طبعوا تاريخ السينما المغربية بكتاباتهم ورؤاهم النظرية. 

كذلك سيتم تنظيم مجموعة من الورشات من التصوير الفوتوغرافي في السينما , وورشة كتابة السيناريو لفائدة شباب المدينة, إلى جانب ذلك ستنظم لقاءات مفتوحة مع الفنانين الحسين باردواز وعبد اللطيف عاطف ورشيد الهزمير وماستر كلاس مع مخرج الدورة محمد مفتكر مع متدربي المعهد المتخصص في مهن السينما وباقي ضيوف المهرجان، كما ستعرض بالمناسبة مجموعة من الأفلام لفائدة الاطفال وسيتم اقامة رواق للكتب في مجال السينما والأدب ورواق للأرشيف السينمائي للأستاذ حسن مزوز وتوقيع كتاب “أولاد لبلاد” عن المخرج والفنان ادريس الروخ.

 

 

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock