الفنية و الأدبية

مهرجان أحواش ، محطة للمزج بين ثقافات فن أحواش + صور

 
مهرجان أحواش ، محطة للمزج بين ثقافات فن أحواش

ورزازات أونلاين
محمد بوسيعد – عبد الرحيم أيت علي
 

“عبر مر الزمن لا يكاد يخلو أي احتفال ورزازي من ثراث أحواش ، هذا التراث الايقاعي الذي يقاوم الاندثار وفرض نفسه في ظل الزخم الموسيقي العالمي.”

استحضار الذاكرة يعيدنا الى ” أسراڭ ” وهو المكان الذي كان يقام فيه أحواش قديما بعد أن تزين النسوة بلباسهن التقليدي وحليهن الفضية ويتشكلن على هيئة هلال فيتوسطهن الرجال الجالسون بجلابيبهم البيضاء والاتهم البسيطة من ” تاڭنزا” الى ” بنڭري ” تم ” الناقوس” في تشكيلة منسجمة من ايقاع وشعر ورقص تدوم سهراتها الى أوقات مـتأخرة من الليالي المقمرة بمناسبة أو بذونها ٱلشئ نفسه عرفته سآحة قصبة تاوريرت التاريخية حيت أتت مجموعة من آلفرق هذا آلفضآء آلتآريخي في إطار فعاليات المهرجان الوطني لفنون أحواش في دورته الرابعة المنظم من طرف وزارة التفافة بشركة مجلس جهة سوس ماسة درعة و والمجلس الإقليمي لورزازات و المجلس البلدي والمجلس الإقليمي للسياحة و المكتب الوطني للسياحة.

من مدينة الزعفران جاءت فرق أكلاكال التي أتحفت جمهور المهرجان الوطني لفنون أحواش بأدائها المتميز وحركاتها المتناسقة التي اتحفت فضاء القصبة بهذه الايقاعات ، وهذا ليس بالغريب خصوصا أن هذه المجموعة بصمت الساحة الفنية الوطنية منذ سنوات ..، تلتها فرقة سوس كناوة انزكان و التي تاسست منذ سنة 1995 ، هذه المجموعة تهدف الى المحافضة على الطقوس التقليدية “الاسمكان Assemgan ” كما كانت متوارثة عبر مع العصور لهذا الفن المتجذر لدى قبائل سوس إضافة إلي كل من فرقة أحواش دوار واد الطين و تاسكوين القادمتين من شيشاوة ، هذه  الاخيرة ادت رقصة جماعية رجالية يسمون برجال الحربة بشكل حر وبخطى قوية وصرخات بينة وعلى ايقاعات تمزج بين دقة الأداء وجمالية الايقاع ، متعتمدة في ذلك على الطعارج والبنادير ” تاكنزا ” والعواد ، في الاخير جاء الدور على فرقة جمعية الاصالة بورزازات الحديثة العهد ، حيث تاسست سنة 2013 ، وتعتبر بمثابة منتخب حيت معظم اعضائها مارسوا بالفرق المشهورة بالمدينة وتسعى هذه المجموعة الى استمرارية احواش وتجديده ، و تؤدي الفرقة مختلف التعابر كالدارت و وأمثالثي والمساف وغيرها.

جدير بالذكر ان صبيحة نفس اليوم اي التلاتاء 11 غشت عرف زيازة مجموعة من الصحفيين الممتلين لمختلف المنابر الاعلامية لقصر ايت بن حدو ، هذه ٱلقصبة تعتبر نمودجا للسكن التقليدي بالجنوب المغربي، و تقع على بعد ثلاثين كلومترا من مدينة ورزازات ،
 
قصر ايت بن حدو صرح فني مبني بمواد بدائية وبسيطة كالطين و التبن والاحجار ، مجموعة سكنية مندمجة ومنغلقة مشيدة على صخرة كبيرة لاعتبارات أمينة، فهي تختزل التراث المعماري الأمازيغي وتلهم العديد من رواد السينما الشيء الذي دفع منظمة اليونسكو الى تصنيفها ضمن التراث الحضاري العالمي سنة  1987.
 
صور من الامسية الثانية :

 

 

 

 

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock