أخبار محلية

ساكنة فضراكوم تنتفض ضد خروقات مكتب وداديتها السكنية

 
 
ساكنة فضراكوم تنتفض ضد خروقات مكتب وداديتها السكنية
 
ورزازات أونلاين
متابعة : عبد الرحيم ايت علي
 
شهد اليوم نادي درعة بورزازات ، احتجاج بعض ساكنة فضراكوم و منخرطي ودادية فضراكوم و إيدخيسن ، على ما سموه خروقات وصفوها بالخطيرة ، و المتمثلة في كون المكتب المسير القديم فاقد للعضوية و لا زال مستمرا في العمل منذ سنة 2012 ، حيث توفي الرئيس القديم بأيام قليلة قبل موعد الجمع العام الذي طالب به أغلبية المنخرطين ، حيث أنه من المفروض عقده منذ 2009 ،  إلا أن تهرب المكتب المسير من عقد الجمع العام دفع منخرطي المكتب برفع شكاوي للسلطات المعنية قصد التسريع في عقد الجمع العام و تجديد المكتب.

حسب تصريحات السيدة أمينة لطيفي ، و كذا السيد حسن صدقـي ، بصفته وكيلا للأراضي بفضراكوم ، فـإن المكتب الحالي تسوده عدة خروقات ، حيت يتم توزيع الأراضي على غير ذوي الحقوق اللذين لم يستوفوا شروط الأستفاذة المنصوص عليها في  دورية وزارة الداخلية رقم 51 بتاريخ 14 مايو 2007 المتعلقة بوضع لوائح ذوي الحقوق “الانتماء ـ الازدياد داخل الجماعةـ بلوغ سن الرشد ـ الإقامة….”، حيث توضع هذه اللوائح لغاية معينة مثلا ” توزيع مدخرات، الاستفادة من أنصبة جماعية الاستفادة من بقع في إطار شراكة … الخ لدى السلطات المحلية ، و لها مدة صلاحية إما نهائية أم مؤقتة.

و تعرض هذه اللوائح بعد المصادقة عليها من طرف السلطتين المحلية و الإقليمية على أنظار مجلس الوصاية للبث فيها.

كما يبث مجلس الوصاية في الطعون المقدمة من طرف بعض الأفراد بمناسبة وضع هذه اللوائح من طرف الهيآت النيابية و كذا فيما يخص الإنتماء للجماعة السلالية.

و تجدر الإشارة إلى أن مصطلح ذوي الحقوق يشمل كل الأفراد من نساء و رجال المنتمين إلى الجماعة السلالية .

و أضاف السيد صدقي ، أن عدد المستفيدين بدون اي صفة قانونية بلغ عددهم حوالي 1200 فرد ، منهم أفراد خارج نطاق فضراكوم و ايدخيسن وبلا انتماء قبلي و لا عرقي و دون استوفاء ادنى الشروط المذكورة أعلاه ، كما أكد على أن المكتب قد تسلم انخراطات هؤلاء المستفيدين ، بما قدره حوالي 120000 درهم ، اي 100 درهم لكل فرد، في حين لم يقدم أي وصولات لهم ، كل هذا في إطار مكتب فاقد للشرعية ، مع العلم انهم توصلو كذلك بدعوات لدفع الدفعات الاولى المحددة في 2000 درهم، انظر الصورة”1″

و قد طالب كافة المحتجين بعقد الجمع العام صباح اليوم بعد توصلهم بدعوات من المكتب القديم، الصورة”2″ ، إلا أنهم فوجئوا بإمتناع أعضائه المسيرين الحاليين عن الدخول لقاعة الإجتماعات بنادي درعة ، كما طالبو أيضا بتدخل السلطات للوصول لحل ناجع و ديمقراطي و سليم ، مشيرين إلا أنه سستخد القضية مجرى قضائي في حالة التمادي في التجاهل و التهرب وما لم يتم الإستجابة لمطلبهم.

من جهته ، أوضح السيد محمد ايد علا ، رئيسا بالنيابة بالمكتب القديم ، أن سبب الإمتناع عن الدخول لعقد الجمع العام يعود لكون كافة الحاضرين غير منخرطين بالودادية و ليس لديهم الحق في التصويت و أن الظروف غير ملائمة لذلك، و قد نفى كون عدد المستفيدين هو 1200 مستفيد .
 
و قد عرف الحدث تدخل ممثلي السلطات المحلية للحيلولة دون وقوع مشاكل أخرى بين الطرفين ، و تم تـاجيل الجمع العام إلى موعد آخر.
 
 
الصورة 1

 
الصورة 2

 
 

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock