أخبار محلية

رجل مسن يفارق الحياة أمام مسشتفى سيدي حساين بناصر

 
رجل مسن يفارق الحياة أمام مسشتفى سيدي حساين بناصر
 
ورزازات أونلاين
فارق مساءا الأمس مريض يعاني من الفشل الكلوي الحياة أمام بوابة المستشفي الإقليمي سيدي حسياين بناصر إثر سكتة قلبية بحسب طبيب مكتب حفظ الصحة الذي عاين الجثة صحبة السلطات المحلية .
 
وكان الضحية “علي جابا “من مواليد سنة 1969 بدورا ونتجكال جماعة ويسلسات وأب لثلاثة أبناء ،كان يتابع حصص التصفية مند فبراير 2014 بمصحة خاصة بمراكش إلا أن التكاليف المالية لكل حصة منعته من أخدها مدة 15 يوما الآمر الذي زاد من حالته الصحية .

وأكد مدير المستشفي سيدي حسياين أن حالة الضحية كانت حرجة جراء تأخره عن أخد صحة التصفية وأن التحاليل أجريت له والسلطات هي المسؤولة عن ما يجري خارج المستشفي. وعلمت ورزازات أونلاين من مصادر أمنية أن أقرباء الضحية رفضوا نقل جثمان “علي” إلــى إن  يحضر الوكيل العام للملك للوقوف عند الإهمال الذي طال “علي” بمستشفي سيدي حساين و بمركز القصور الكلوي ، هذا وقد نقل الضحية لمستودع الأموات بمستشفي بوكافر ليوارى الثراء بدواره بوسلسات.

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock