أخبار محلية

الحقيقة الكاملة : لضحية انفجار قنبلة بورزازات داخل غرفة الإنعاش بمراكش

 
الحقيقة الكاملة : لضحية انفجار قنبلة بورزازات داخل غرفة الإنعاش بمراكش
 
ورزازات أونلاين
 
تحرير : محسن بيوض
متابعة : ادريس اسفتو
 
استقبل المستشفى الإقليمي سيدي حساين بناصر بورزازات يوم الثلاتاء 26 غشت 2014 شخص في أربعينيات من عمره ينحدر من نواحي ورزازات جماعة اغرم نوكدال اثر انفجار قنبلة تقليدية في وجهه أدت إلى بتر أصابع يده اليسرى و اليمنى وألحقت به جروح متفاوتة على مستوى الصدر و البطن الأمر الذي عجل بنقله إلى مستشفى ابن طفيل بمراكش حيث أجريت له عملية جراحية بترت خلالها يده اليمنى وأصابع من يده اليسرى داخل قسم المستعجلات التابع للمستشفى
 
في الساعات الأولى من الأربعاء المنصرم وحسب مصادر صحفية فإن القيادة الجهوية للدرك الملكي بمراكش فتحت تحقيقا معمقا لمعرفة ملابسات انفجار القنبلة و مصدراه حيث تشير المعطيات الأولى إلى أن الضحية كان يحتفظ بالقنبلة منذ ثلاث سنوات دون علمه بأنها قنبلة و عمل على فك القنبلة بواسطة مفك وأدوات أخرى فانفجرت في وجهه مخلفتا إصابات في يده اليمنى و اليسرى و مختلف انحاء جسم و لايزال المصاب يرقد في حالة صعبة داخل غرفة الإنعاش بمستشفى ابن طفيل بمراكش في الوقت الذي تقوم مصالح الدرك الملكي بمراكش و ورزازات بتحقيقات في الواقعة إلى جانب خبراء المتفجرات.

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock