شكاوي و طلبات

صرخة أستاذة … و من ينصفها

صرخة أستاذة ….. و من ينصفها

 

ورزازات اونلاين

نبيل الناصري

 

بجماعة وسلسات بلدية تازناخت إقليم ورزازات و بالضبط بمجموعة مدارس توينخت، تعمل أستاذة و لعدة سنوات و هي تعاني من مشاكل صحية نقلت على إثرها للمستشفى على وجه السرعة عدة مرات، و كادت أن تفقد حياتها في مرات متكررة، لولى لطف الله و التدخل السريع للأطباء.

 

الأستاذة و التي تدعى حنان هـ. ، تعاني من مشاكل على مستوى رحمها، مما أذى بها إلى فقدان جنينها في مرات متكررة و ذلك بواسطة عملية استئصال. مما أثر على حالتها الصحية و جعل إمكانية الإنجاب مرة أخرى مسألة جد صعبة و تحتاج رعاية طبية خاصة عن قرب.

 

و رغبة منها في استعادة عافيتها و حماية علاقتها الزوجية، تقدمت الأستاذة و لعدة مرات بطلب من الوزارة الوصية للاستفادة من الحركة الانتقالية لأسباب صحية، دون أن تستجيب لطلبها، رغم مرافقة طلبها بملف شامل لما عانته هذه السيدة من مشاكل صحية مرفقة بتقارير طبية آخرها تقرير البروفيسور ياسر أيت بنقدور، و الذي توصل موقع ورزازات اونلاين بنسخة منه، و الذي أكد ما قيل سلفا بالإضافة إلى إجراء عدة عمليات آخرها كانت شهر يوليوز من هذه السنة.

 

الأستاذة عادت إلى مقر عملها بعد انقضاء رخصة طبية كانت قد استفادت منها. و قد تقدمت بطلب إنصاف إلى السيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بورزازات، توصل الموقع بنسخة منه. فإلى متى ستبقى المعانات؟

ما تعليقك على الموضوع ؟

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock