ورزازات أونلاين

    لمقترحاتكم و مساهماتكم و لطلب إعلاناتكم : info@ouarzazateonline.com         مبادرة ترافعية هامة من مجلس شباب ورزازات إلى رئيس الحكومة تطرق فيها للتحديات الكبرى بالمنطقة             ورزازات : انطلاق الموسم الدراسي 2017/2018 مدرسة الفرابي نمودجا             ورزازات : المرصد الدولي للتراث القروي يحتفي بالتراث الرمزي لواحة سكورة .             ورزازات: اختتام فعاليات مهرجان زاوية سيدي عثمان تحت شعار "حتى لا ننسى"             صورة - ورزازات : دراجة من نوع Benelli تنقل راكبيها إلى مثواهما الأخير             تفاصيل تفكيك عصابة متخصصة في سرقة الأبناك و الوكالات المالية بورزازات             مع حلول عيد الأضحى ، ساكنة مدينة زاكورة تشتكي الانقطاع المستمر للماء             الأطفال في وضعية صعبة بمدينة ورزازات و المصير المجهول             ورزازات : انطلاق عملية توزيع الكتب و الأدوات المدرسية في إطار المبادرة الملكية " مليون محفظة "             الطريق الوطنية رقم 9، محور تساؤلات برلماني من الإقليم ، و الوزارة توضح وثيرة سير الأشغال             دعوة لاقرار نظام تسيير جديد بالعالم القروي بدل المجالس المنتخبة             بالصور: شبح الموت يخطف طفلة في 14 من عمرها في حادثة سير             ورزازات : المكتب الوطني للماء أزمة حقيقة يعيشها المواطن الورزازي             حق المرأة القروية في الإرث ؟             نفق تيشكا والحاجة لطي سنوات الجمر فعليا             بعد زيارة عزيز اخنوش للمنطقة مجلس ايمي نولاون يقيل أحد مستشاريه من عضوية المجلس             بالصور : مهرجان "أحواش" ايقاعات متنوعة ثقافيا ميزت دورته السادسة             ورزازات : فنون أحواش بين الإبداع و التأصيل موضوع الندوة الفكرية             إصابات خطيرة لجنود في حادثة سير بمركب الطاقة السمشية             زاكورة : أيت حمان تسدل الستارة على الدورة الخامسة لموسمها السنوي.            
  روابط سريعـة




  خدمات



  صوت وصورة

مدير مدرسة بورزازات لمتزوجة : نديرو قهيوة و نسجل ليك بنتك


الشريف ولد أجاء، أقدم حلاق بورزازات يواجه شبح الإفراغ


إشكالية الماء الشروب بورزازات على ميدي1تيفي


شهادات من أسرة الشهيد محمد أيت سعيد بإفريقيا الوسطى

  إعلانات

إعلان بيع منزل بورزازات


إعــلان لبيع بقعتين أرضيتين ،

  مقــالات و آراء

الأطفال في وضعية صعبة بمدينة ورزازات و المصير المجهول


دعوة لاقرار نظام تسيير جديد بالعالم القروي بدل المجالس المنتخبة


حق المرأة القروية في الإرث ؟


نفق تيشكا والحاجة لطي سنوات الجمر فعليا

  أخبار جهوية

ورزازات : المرصد الدولي للتراث القروي يحتفي بالتراث الرمزي لواحة سكورة .

  بقلم أنثى

إليك أيها الرّجل..


بقلم انثى: « سْدْ البَاب أَجَواد .. » من يوميات باص البيضاء

  الأكثر تعليقا
الحركة التصحيحية لحزب الاستقلال بورزازات تنتفض ضد المفتش الإقليمي للحزب والهاشمي ينفي ماجاء في بيانه

رأي: هذا هو مطمحهم فيك يا قصبة- مروان قراب

  النشرة البريدية

 


تودغى العليا.. إعدادية ليست كباقي الإعداديات
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 يوليوز 2013 الساعة 44 : 16


 



ورزازات اونلاين

 

عبد الإله المنكاوي


 

 

في زيارتي الأخيرة إلى مدينة تنغير أثارت إنتباهي مؤسسة إعدادية تحمل إسم ثانوية تدغى العليا الإعدادية، تقع هذه الثانوية ضمن تراب جماعة تودغى العليا القروية التابعة لإقليم تنغير. هذه المؤسسة التي تتواجد على بعد حوالي خمس إلى ست كيلومترات من مدينة تنغير في اتجاه مضايق تودغى، كانت سابقا ملحقة تابعة لأحد الثانويات قبل أن تستقل عنها مؤخرا.


و في لقاء مع بعض التلاميذ و بعض دويهم و مقربون من المؤسسة، علمت أنه في البدء كان تلاميذ مختلف دواوير الجماعة يتابعون دراستهم الإعدادية في أقسام ضمن مدرسة ابتدائية تحمل إسم "أغبالو" في ظروف أقل ما يمكن القول عنها أنها صعبة جدا، فلا ملاعب للرياضة باستثناء ملعب صغير جدا، و لا مختبر، و لا وسائل ديداكتيكية، حتى إن الإدارة اتخذت من المختبر مقرا لها. أما قاعة العلوم فهي قاعة متعددة التخصصات؛ قاعة لتلقي دروس مادتي العلوم الفيزيائية و علوم الحياة و الأرض، قاعة الاجتماعات، قاعة الأساتذة، و تستعمل كذالك مطبخا خلال أيام الامتحان نظرا لبعد المؤسسة عن مقرات سكن الأساتذة.. أما عن حالة الحجرات الدراسية الأخرى فمن يراها يتبادر إلى ذهنه أنها قد تعرضت لزلزال..


رغم كل المعاناة و المشاكل و الظروف الغير السليمة لممارسة مهنة التدريس، و التعلم، إلا أن الأطر العاملة بالمؤسسة، و تلاميذهم كانوا يُمنّون أنفسهم بقرب انفراج همومهم خصوصا و أن مؤسسة جديدة و مستقلة في طور البناء.


في منتصف الأشغال و بأمر من السيد النائب القديم - و حسب نفس المصادر- التحق الأساتذة رفقة تلاميذهم بالمؤسسة الحديثة-القديمة، فكانت الصدمة و خيبة الأمل خير استقبال. فالمؤسسة مغشوشة إن صح التعبير، تصميمها بعيد كل البعد عن عمل تقني مبتدئ فما بالك بمهندس، مرافقها الصحية خلف قاعات الدروس، لا وجود لمستودع الرياضة ليتمكن التلاميذ من تغيير ملابسهم خصوصا الفتيات، أما الملعب الوحيد فتصميمه و طريقة بنائه تستحقق بهما المؤسسة دخول مؤسسة - كينيز- للأرقام القياسية، حيث إن ارتفاع بعض حافاته يبلغ أربعة أمتار. الشيء الذي استحال معه تلقي دروس مادة التربية البدنية (مادة الرياضة حسب قول أحد التلاميذ) حيث أصبحت هذه المادة العملية بامتياز تدرس داخل إحدى القاعات نظرا لغياب شروط السلامة.


أما مادة الإعلاميات فهي مادة خيالية بامتياز، فالتلاميذ يتصورون مختلف أجزاء الحاسوب في مخيلاتهم فما بالك بمختلف دروس المعلوميات. أما مادتي علوم الحياة و الأرض و العلوم الفيزيائية فرغم وجود المختبر فإنه فارغ و أصبح مكان لتعليق الوِزْرات فقط.


رغم كل شيء فالمؤسسة مشهود لها بجودتها حيث احتلت في السنوات الأخيرة مراتب متقدمة من حيث نسب النجاح خصوصا في المستوى الثالث، و حققت نتائج جد مشرفة إقليميا و جهويا في مختلف الرياضات المدرسية بفعل تضحيات أطرها عامة، و بفضل أستاذ التربية البدنية الذي ما فتئ يضحي في سبيل أبناء المنطقة.


أمام هذا الوضع يبقى الكل صامتا مندهشا، فلا وجود لجمعية الأباء، و لا وجود لمختلف جمعيات المجتمع المدني، و لا وجود لمن يحاول تغيير هذا المنكر و النظر لمصلحة التلميذ بالدرجة الأولى. و قد أصبح الجميع أساتذة و تلاميذ مشتاقون لأيام المدرسة لإنها على الأقل قريبة من الطريق، عكس المؤسسة الجديدة التي يتطلب الوصول إليها المشي مسافة معينة صعودا و وسط الصخور.

 

 


 

 

 

 


 

 

 

 



1940

0






 

 

 هـام جداً : إضغط هنا و إقرأ الشروط قبل  كتابة أي تعليق

  المرجو منكم عدم التبليغ عن  المشاركات التي ليس فيها اي إخلال بالقوانين

الإعجاب بالمشاركة يكون بالرد

 
أما التبيلغ فهو يهم المشاركات السيئة فقط وشكرا   
تعليقاتكم تحفيز لكاتبها و دعم لطاقم الموقع من اجل بدل المزيد من الجهد
 فلا تبخلوا علينا بها
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



مقال : نفق تيشكا ، هل يحق لأبناء ورزازات الكبرى أن يحلموا به؟

ورززات : الـذاكـرة والــدم

خلاف حول الأراضي يشعل فتيل المواجهات بين قبائل أيت عطى وأهل تودغى بتنغير تسفر عن إصابات

مصطفى الراسي: «جائع» أم «صائم»؟

المعارك حول أراضي الجموع في تنغير.. صراعات قبلية بلبوس سياسي

ورزازات .. الوجهة السياحية الساحرة التي تعاني من عوز في التسويق وخصاص في التأهيل

ارتباك حكومي وسحب القانون المالي من البرلمان

إميضر: التلاميذ يحتجون ضد الاكتضاض في حافلة التابعة لشركة المعادن

مقال : عاشوراء في المغرب : مناسبة التناقضات ...!!

إميضر: رسالة شموخ من قلب جبل ألبَان

تودغى العليا.. إعدادية ليست كباقي الإعداديات





 
  أقسـام الموقع
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار محلية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الفنية و الادبية

 
 

»  مقــالات و آراء

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الرياضية

 
 

»  الحر بالغمزة

 
 

»  فسحة قلم

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  أخبار متفرقـة

 
 

»  عمود بقــلم جاف

 
 

»  من القانـون

 
 

»  إعلانات

 
 

»  بقلم أنثى

 
 

»  إضاءات من قلب ورزازات

 
  استطلاع رأي



  البحث بالموقع
  اشهار
  أخبار محلية

مبادرة ترافعية هامة من مجلس شباب ورزازات إلى رئيس الحكومة تطرق فيها للتحديات الكبرى بالمنطقة


ورزازات : انطلاق الموسم الدراسي 2017/2018 مدرسة الفرابي نمودجا

  اخبار وطنية

تغير على أرقام الهواتف المحمولة في المغرب ابتداء من 7 غشت القادم


التوقيت المدرسي الجديد لكل المستويات في السنة الدراسية 2016-2017

  الفنية و الادبية

"شذرات على ضوء الامل" عمل ابداعي للشاعرة فتيحة الجعفري

  فضاء الجمعيات

" من المغرب إلى الشام " إفطار من أجل السلام في نسخته الثانية بورزازات


ساكنة أكويم تستفيد من قافلة طبية متعددة الإختصاصات

  الرياضية

بالصور : شباب أيت بن حدو يخسر المباراة الإفتتاحية لدوري الصداقة أمام نجاح تماسينت


العداء حكيم التزارني‎ ابن زاكورة يخوض تجربة فريدة من نوعها

  أخبار متفرقـة
تعزية ، أسرة "اوبني يحيى اوتزناخت" تفقد أحد أعمدتها بورزازات

حملة "امنح كتابك حياة جديدة" بورزازات

فريق تنمية المهارات القيادية ورزازات تنظيم النسخة الثالثة لجلسة ''ملي وليت مبادر''

  إضاءات من قلب ورزازات

إضاءات من قلب ورزازات