ورزازات أونلاين

    لمقترحاتكم و مساهماتكم و لطلب إعلاناتكم : info@ouarzazateonline.com         مبادرة ترافعية هامة من مجلس شباب ورزازات إلى رئيس الحكومة تطرق فيها للتحديات الكبرى بالمنطقة             ورزازات : انطلاق الموسم الدراسي 2017/2018 مدرسة الفرابي نمودجا             ورزازات : المرصد الدولي للتراث القروي يحتفي بالتراث الرمزي لواحة سكورة .             ورزازات: اختتام فعاليات مهرجان زاوية سيدي عثمان تحت شعار "حتى لا ننسى"             صورة - ورزازات : دراجة من نوع Benelli تنقل راكبيها إلى مثواهما الأخير             تفاصيل تفكيك عصابة متخصصة في سرقة الأبناك و الوكالات المالية بورزازات             مع حلول عيد الأضحى ، ساكنة مدينة زاكورة تشتكي الانقطاع المستمر للماء             الأطفال في وضعية صعبة بمدينة ورزازات و المصير المجهول             ورزازات : انطلاق عملية توزيع الكتب و الأدوات المدرسية في إطار المبادرة الملكية " مليون محفظة "             الطريق الوطنية رقم 9، محور تساؤلات برلماني من الإقليم ، و الوزارة توضح وثيرة سير الأشغال             دعوة لاقرار نظام تسيير جديد بالعالم القروي بدل المجالس المنتخبة             بالصور: شبح الموت يخطف طفلة في 14 من عمرها في حادثة سير             ورزازات : المكتب الوطني للماء أزمة حقيقة يعيشها المواطن الورزازي             حق المرأة القروية في الإرث ؟             نفق تيشكا والحاجة لطي سنوات الجمر فعليا             بعد زيارة عزيز اخنوش للمنطقة مجلس ايمي نولاون يقيل أحد مستشاريه من عضوية المجلس             بالصور : مهرجان "أحواش" ايقاعات متنوعة ثقافيا ميزت دورته السادسة             ورزازات : فنون أحواش بين الإبداع و التأصيل موضوع الندوة الفكرية             إصابات خطيرة لجنود في حادثة سير بمركب الطاقة السمشية             زاكورة : أيت حمان تسدل الستارة على الدورة الخامسة لموسمها السنوي.            
  روابط سريعـة




  خدمات



  صوت وصورة

مدير مدرسة بورزازات لمتزوجة : نديرو قهيوة و نسجل ليك بنتك


الشريف ولد أجاء، أقدم حلاق بورزازات يواجه شبح الإفراغ


إشكالية الماء الشروب بورزازات على ميدي1تيفي


شهادات من أسرة الشهيد محمد أيت سعيد بإفريقيا الوسطى

  إعلانات

إعلان بيع منزل بورزازات


إعــلان لبيع بقعتين أرضيتين ،

  مقــالات و آراء

الأطفال في وضعية صعبة بمدينة ورزازات و المصير المجهول


دعوة لاقرار نظام تسيير جديد بالعالم القروي بدل المجالس المنتخبة


حق المرأة القروية في الإرث ؟


نفق تيشكا والحاجة لطي سنوات الجمر فعليا

  أخبار جهوية

ورزازات : المرصد الدولي للتراث القروي يحتفي بالتراث الرمزي لواحة سكورة .

  بقلم أنثى

إليك أيها الرّجل..


بقلم انثى: « سْدْ البَاب أَجَواد .. » من يوميات باص البيضاء

  الأكثر تعليقا
الحركة التصحيحية لحزب الاستقلال بورزازات تنتفض ضد المفتش الإقليمي للحزب والهاشمي ينفي ماجاء في بيانه

رأي: هذا هو مطمحهم فيك يا قصبة- مروان قراب

  النشرة البريدية

 


قصة قصيرة : الدم المباح في رحلة الأشباح، محمد اجكنور
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 يونيو 2011 الساعة 35 : 15



 

ذ: محمد اجكنور- ورزازات اونلاين

نام الزمان في صمتها المحير .وتجمعت كل الأقدار في عيونها  اللوزية  الغافية. ماذا  لو تكلم يوما  عن محنته؟ ماذا لو واجه العالم بحقيقة أمره؟ هل سيقر الجزارون بذنوبهم؟ ويحجمون عن عاداتهم المقرفة في القتل العمد؟هل يملك أصحاب العرف الشامخ وذوات الملمس القشيب  الناعم القدرة على الدفاع عن  براءتها  أمام الجلادين أوالجهر بالحق مهما كان الثمن؟ هل سيكفكف  الود  دموع الأحراش والأدغال المنسية  والكهوف المهجورة؟.. أما أمكن أن يوقف الظن السيئ عاداته ، وتحجم غربان المساء وخفافيش الليل والكلاب والثعاليب عن إزعاج الأرواح  في أقبيتها ؟. فسفر النسيان رشح  بأعمال  الذئبان . والأكواخ طفحت بكوابيس الليل المخيفة ، أما  الأقدار فكدأبها غير مستعجلة ولا تحب كشف العورات ..  فتركت   للريح الأعشى  جبلة الرعب  ولعبة الترهيب..   الريح ريح لا لون له ولا طعم  . و لا تملك أن تغير من قسوتها شيء. بهذا حدث يعقوب نفسه، وهو  يناجي ضميره ، وهو يقذف الأكداس في رحلة   الغدر المشئومة ... تجمع الكل  في معطف  البياض   وقد تأبط بعضها بعضا. وطار بساط الريح   بيعقوب في الأرجاء ..... وعند الضوء الأحمر وقفنا معا أنا و يعقوب  وجها لوجه .و ضياء السحر  ينش  الحياة والموت معا بضوئه الأصفر .. هناك فقط   اشرأبت بأعناقها وراء القضبان بلا صوت ولا حركة نشوانة برحلتها المجهولة.  بهية المنظر فارغة الجوهر ناعمة الملمس قريرة العين بحظها الوافر.. نظرت إلى يعقوب و صمت الروح بسائله   بإلحاح، فرد في ما يشبه الإشارة ، فهمت منها:

أي نعم.. ما حيلتي يا رجل؟؟ أنا  مجرد يعقوب السائق لا ذنب لي سوى عشقي للعمل في البكور؟؟

 لا تلمني أنا بل اللوم  وكل العتاب علي هذه المخلوقات العجيبة  يا سيدي...... هي هكذا ... بل هكذا أرادها الحاج الطيب .. وهكذا  أحب أن يبعث بها في الآفاق:  صم  ، بكم     لا حراك ولا عراك  ولا مقاتلة ولا مناجاة لآيات الرحمان في الأسحار   . ثم غمزني بعينه اليمنى  وفهمت منه أنه يمزح  وقال:

 اجل حبيبي  حنا  كالدجاج الرومي. ما فهمين والو

. سلمنا الضوء الأحمر  للأخضر واندفعنا في متاهات الحياة، كل  منا دف في شعاب  الغيب نحو المجهول..و  فوق صهوة الخيال الجامح  واجهني  الريح بسؤاله المؤلم :

كم  يحتاج  الدجاج الرومي من الوقت ليعي  حقيقته ويستعيد كبرياء الدجاج البلدي؟ متى سيدرك  أنه ضحية الصمت والطيبة والكلام المعسول؟؟

لما لم يرث من أسلافه الصناديد عزة النفس و رفض  الذل،  فيحلق عليا فوق الشرفات والأسطح . بل يثور في وجه الجزارين ؟ أما آن لهذا الكائن العجيب أن يدرك انه معرة ؟  وان سياحته في الآفاق ما هي إلا مزحة ذكية؟..

 قال المدني والسكين   بيده وصوته الآدمي ينتشلني من متاهات الرحلة الغبية : استاذ

قفزت من مكاني و رعشة الخوف تغزو كياني وأنا انظر إلى  الدم يسيل قلت :

الدور على الأستاذ .. هكذا دورة الحياة لا تعذر أحدا.. تقدمت الطابور ورائحة الموت تخنقني

قلت بصوت عال "  كبر ، كبر قبل ما اذبح اسي المدني ... أمضي الموس عفاك...

 

 

 

 



3543

0






 

 

 هـام جداً : إضغط هنا و إقرأ الشروط قبل  كتابة أي تعليق

  المرجو منكم عدم التبليغ عن  المشاركات التي ليس فيها اي إخلال بالقوانين

الإعجاب بالمشاركة يكون بالرد

 
أما التبيلغ فهو يهم المشاركات السيئة فقط وشكرا   
تعليقاتكم تحفيز لكاتبها و دعم لطاقم الموقع من اجل بدل المزيد من الجهد
 فلا تبخلوا علينا بها
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



"رقصة الجنازة" في ضيافة الصالون الأدبي بورزازات

قصة قصيرة : الدم المباح في رحلة الأشباح، محمد اجكنور

البوعزيزي و البائع المتجول الورزازاي

ارتباك حكومي وسحب القانون المالي من البرلمان

المساء: تنغير ..حكاية إقليم مزقه تناحر القبائل وتعنت المسؤولين

إصدار مجموعة قصصية جديد تحت عنوان "وللحروف صدى"

الاجتماع التواصلي لجمعية المبادرة والتنمية لكتبيي ورزازات تنغير زاكورة

قصة قصيرة بعنوان : مهمة خاصة

قصة قصيرة : الدم المباح في رحلة الأشباح، محمد اجكنور





 
  أقسـام الموقع
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار محلية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الفنية و الادبية

 
 

»  مقــالات و آراء

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الرياضية

 
 

»  الحر بالغمزة

 
 

»  فسحة قلم

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  أخبار متفرقـة

 
 

»  عمود بقــلم جاف

 
 

»  من القانـون

 
 

»  إعلانات

 
 

»  بقلم أنثى

 
 

»  إضاءات من قلب ورزازات

 
  استطلاع رأي



  البحث بالموقع
  اشهار
  أخبار محلية

مبادرة ترافعية هامة من مجلس شباب ورزازات إلى رئيس الحكومة تطرق فيها للتحديات الكبرى بالمنطقة


ورزازات : انطلاق الموسم الدراسي 2017/2018 مدرسة الفرابي نمودجا

  اخبار وطنية

تغير على أرقام الهواتف المحمولة في المغرب ابتداء من 7 غشت القادم


التوقيت المدرسي الجديد لكل المستويات في السنة الدراسية 2016-2017

  الفنية و الادبية

"شذرات على ضوء الامل" عمل ابداعي للشاعرة فتيحة الجعفري

  فضاء الجمعيات

" من المغرب إلى الشام " إفطار من أجل السلام في نسخته الثانية بورزازات


ساكنة أكويم تستفيد من قافلة طبية متعددة الإختصاصات

  الرياضية

بالصور : شباب أيت بن حدو يخسر المباراة الإفتتاحية لدوري الصداقة أمام نجاح تماسينت


العداء حكيم التزارني‎ ابن زاكورة يخوض تجربة فريدة من نوعها

  أخبار متفرقـة
تعزية ، أسرة "اوبني يحيى اوتزناخت" تفقد أحد أعمدتها بورزازات

حملة "امنح كتابك حياة جديدة" بورزازات

فريق تنمية المهارات القيادية ورزازات تنظيم النسخة الثالثة لجلسة ''ملي وليت مبادر''

  إضاءات من قلب ورزازات

إضاءات من قلب ورزازات