ورزازات أونلاين

    لمقترحاتكم و مساهماتكم و لطلب إعلاناتكم : info@ouarzazateonline.com         ورزازات : متابعة رئيس بلدية تازناخت في قضية تعمير             العثور على جثة داخل مقبرة بتاوريرت             ورزازات : المجلس الإقليمي تواصل شراكة من أجل حكامه محلية فعالة             مجلس شباب ورزازات يرسل ملتمسا إلى جلالة الملك بخصوص السنة الأمازيغية             تهديد أستاذ بالسلاح الأبيض بورزازات             ورزازات :حجز 27197 علبة من السمك الموجه للإطعام المدرسي غير صالحة للاستهلاك             بلاغ صحفي : كأس السلامة الطرقية فبراير 2018             جمعية وكالة الأسفار بدرعة تافيلالت تجر توفيق بوعشرين إلى القضاء             وفاة مستخدم بمركب الطاقة الشمسية بورزازات بسبب تسمم غدائي             مجرم مجهول الهوية يجهز على أستاذ بصب الماء القاطع على وجهه بورزازات             توقيف شخص للاشتباه في تورطه في قضية احتجاز مواطنة أمريكية بورزازات             اختتام النسخة الثانية من الأسبوع الأولمبي 2017             لمواجهة تداعيات البرد القارس، حملة طبية متعددة التخصصات لوزارة الصحة بأعالى الجبال             الابواب المفتوحة للجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي بورزازات             انطلاق فعاليات النسخة الثانية من الاسبوع الاولمبي بتراب جماعة غسات             النادي البلدي لورزازات ينتفض واتحاد زاكورة لازال يعيش أزمة نتائج             مجموعة ايموريك تمثل مدينة ورزازات بالملتقى الجهوي لإبداعات الشباب بمدينة الريش             نزلاء السجن المحلي بورزازات سيتفيدون من حملة طبية في اطار عملية رعاية2017             رئيس المجلس البلدي يدعو لمناظرة مباشرة ردا على المشوشين             عمر بلافريج يقدم بورزازات تصور فيدرالية اليسار لإصلاح المالية العمومية            
  روابط سريعـة




  خدمات



  صوت وصورة

بنايات آيلة للسقوط تهدد حياة ساكنة حي المسيرة بورزازات


الأستاذة لعزيزة : 8 سنين و أنا كانعاني من الحكرة و تعسف المدير ديالي بورزازات


فيديو :حصري، الأسباب وراء تأخر إنشاء مدرسة لكرة القدم بورزازات


فيديو : رئيس النيابة العامة معلقا على واقعة الاعتداء بورزازات

  إعلانات

إعلان بيع منزل بورزازات


إعــلان لبيع بقعتين أرضيتين ،

  مقــالات و آراء

العُنفُ النّاعِم


ورزازات : مكوني محاربة الأمية يشتكون من عدم التوصل بمستحقاتهم


مدارس سكورة ...المنشأ و الصيرورة "الجزء الثاني"


مدارس سكورة ... المنشأ و الصيرورة

  أخبار جهوية

النسخة الثانية من الاسبوع الاولمبي بالمؤسسات التعليمية بتراب جماعة غسات

  بقلم أنثى

إليك أيها الرّجل..


بقلم انثى: « سْدْ البَاب أَجَواد .. » من يوميات باص البيضاء

  الأكثر تعليقا
الحركة التصحيحية لحزب الاستقلال بورزازات تنتفض ضد المفتش الإقليمي للحزب والهاشمي ينفي ماجاء في بيانه

رأي: هذا هو مطمحهم فيك يا قصبة- مروان قراب

  النشرة البريدية

 


حزب الطليعة: انتخابات 25 نونبر غير قانونية و غير دستورية
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 نونبر 2011 الساعة 12 : 15


 

ورزازات اونلاين


فجّر حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي إشكالاً قانونياً في الساحة السياسية المغربية يقضي ببطلان الانتخابات المزمع تنظيمها في الخامس والعشرين من الشهر الجاري، وذلك لعدم انتهاء مدة صلاحيات البرلمان الحالي، والتي تمتد بحسب حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي إلى السابع من شهر سبتمبر/أيلول القادم.

ويرى الحزب أنه لا يمكن إجراء انتخاب برلمان جديد إلا بحل البرلمان الحالي من طرف الملك وفق مجموعة من الإجراءات القانونية.

 

وفي هذا السياق، أعلن عبد الرحمن بن عمرو الخبير القانوني ونائب الكاتب العام للحزب المذكور في تصريح لـ”العربية.نت”، أن حزب الطليعة، سيقوم اليوم الخميس بتسجيل دعوى قضائية استعجالية بالغرفة الإدارية لدى المجلس الأعلى للقضاء من أجل أن يتم توقيف المرسوم المحدد للحملة الانتخابية الذي يحمل رقم (604ـ11ـ2 ) والصادر عن الوزير الأول والموقع من طرف وزير الداخلية، والذي يحدد 25 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري تاريخا لانتخاب أعضاء مجلس النواب المغربي، وكذا يحدد تاريخ مدّة إيداع التصريحات بالترشّح ومّدة الحملة الانتخابية.

وقال نائب كاتب حزب الطليعة، عبد الرحمن بن عمرو، إن هذه الخطوة تهدف إلى توقيف الانتخابات، موضحا أن المرسوم المشار إليه جاء مخالفا لمقتضيات الدستور الجديد كما القديم، والذي يحدد في مادته 62 عمر الولاية التشريعية بخمس سنوات، وتبعا لذلك حسب بن عمرو، فإن البرلمان الحالي الذي تم انتخابه في 7 سبتمبر/أيلول من سنة 2007، لن تنتهي ولايته إلا في سنة 2012 ، وبالتالي لا يمكن حل البرلمان إلا في حالة واحدة نصت عليها مقتضيات الفصل 51 من دستور المملكة.

ويوضح أن مقتضيات الفصل51 من الدستور تمنح للملك حق حل مجلس النواب طبق الشروط المبينة في الفصول 96 و97 و98، ومن بينها أن الملك لا يمكنه حل مجلس النواب إلا بعد استشارة رئيس المحكمة الدستورية، وإخبار رئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب ورئيس مجلس المستشارين، وتوجيه خطاب للأمة.

وتابع بن عمرو قائلا: “إنّ الدستور في فصله 176 ينص على استمرار مجلس النواب الحالي في ممارسة صلاحياته إلى حين انتخاب مجلس النواب الموالي له، وذلك دون الإخلال بالأحكام المنصوص عليها في الفصل 51″، وفي فصله الـ6 يؤكد، حسب المتحدث، “أن القانون هو أسمى تعبير عن إرادة الأمة، والجميع، أشخاصا ذاتيين واعتباريين، بما فيهم السلطات العمومية، متساوون أمامه، وملزمون بالامتثال له. وتعتبر دستورية القواعد القانونية، وتراتبيتها، ووجوب نشرها، مبادئ ملزمة”، وفي الفصل 11، نصّ الدستور على كون الانتخابات الحرة والنزيهة والشفافة هي أساس مشروعية التمثيل الديمقراطي“.

واعتبر بن عمرو أن المرسوم الحالي يعد باطلا، وما احتواه من تاريخ الحملة الانتخابية وتاريخ الاقتراع وما سيتمخض عنه من مؤسسات يعد باطلا لأن جميع الإجراءات المشار إليها لم تتم.

وشدد الخبير القانوني والنقيب السابق لهيئة المحامين بالمغرب، على أن الدعوى التي رفعها حزبه ستكون محكا لنزاهة القضاء ولمشروعية القوانين والنظام العام، مطالبا الأحزاب الوطنية بتحمل مسؤوليتها في احترام القانون.

وأصدر حزب الطليعة بيانا أعلن فيه عن موقفه من هذه القضية، وجدّد من خلاله الحزب، على مطالبته بـ “مراجعة شاملة وجذرية للدستور” على أن تتم بواسطة “مجلس منتخب ينجز مهمته بعد إجراء حوار واسع في نطاق مناظرة وطنية كبرى تحضرها كافة القوى الديمقراطية المناضلة، وبحل مجلسي البرلمان والمستشارين الحاليين بسبب ما شاب كافة العمليات المتعلقة بانتخابهما، من تخطيط غير مشروع من طرف السلطات، ومن غش وتزوير وشراء للأصوات واستغلال للنفوذ“.

وبحسب البيان، فإن هذه التجاوزات تسببت في ضعف الحضور وانحراف في التشريع، وتقاعس في محاربة الفساد وفي مراقبة ومحاسبة ومؤاخذة المفسدين.

ودعا إلى “حل الحكومة الحالية لعدم انبثاقها عن عمليات انتخابية مشروعة ونزيهة، وبتشكيل حكومة ائتلاف وطني ديمقراطي يسند إليهما، بصفة مؤقتة وانتقالية، مهمة إدارة الشأن العام الداخلي والخارجي والإشراف على القيام بحملة واسعة للقضاء على الفساد والمفسدين. وعلى إجراء انتخابات حرة ونزيهة لمختلف المؤسسات التشريعية والمحلية والمهنية“.



2487

7






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- vive le roi vive le maroc

ahmed al maghribi

هذه الدعوة القضائية هي مجرد نوع من التحايل من أجل إفساد الجو الذي يعرفه المغرب من تقدم وازدهار وبما في ذلك الدستور الجديد الذي أعلن في مضمونه عن إصلاحات جديدة، نحن كلنا مجندون من أجل المشاركة في الإنتخابات ويحيا الملك و يحيا الوطن

في 11 نونبر 2011 الساعة 01 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- هو عايش بك و بلا بك

مواطن ميت



"""هذه الدعوة القضائية هي مجرد نوع من التحايل من أجل إفساد الجو الذي يعرفه المغرب من تقدم وازدهار"""
ازدهاااااااااااااار
تقددددددددددددددددم
هههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههه
هههههههههههههههه
اوا الله اعطينا وجهك

في 12 نونبر 2011 الساعة 37 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- BAZZZZZZZZZZZZ

bazzzzzzzz

mol ta3li9 lawalll iwa bazzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzzz
BAZZZZZZZZZZZZZZZZZ
ta9adommmm
izdiharrrr

في 12 نونبر 2011 الساعة 39 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- انتخابات غير مجدية

هدان

انطلقت الحملة الانتخابية منذ أزيد من شهر على مرأى ومسمع من السلطات العمومية ، ولم تراع مقتضيات المرسوم ولا دعوات صاحب الجلالة بإجراء اقتراع نزيه وشفاف وعدم اللجوء إلى مظاهر الفساد الانتخابي بكل أشكاله ، والحياد السلبي للسلطة إشارة إلى فتح الباب على مصراعيه لكل ذوي الحظوة لشراء أصوات الشعب بمال الشعب ، ولنفرض جدلا أن الدعوة القضائية المرفوعة من هذا الحزب باطلة أو مجرد التشويش على التحول الذي تعرفه المملكة المغربية في اتجاه ترسيخ الديمقراطية ، فمن يضمن للمغاربة أن يعبر البرلمان المقبل عن إرادة الشعب ويكون الممثلون الذين اختارهم هم أنفسهم من صوت عليهم وليس من دفعوا مال الأمة لإحكام الطوق عليها. أو من قدمهم أعوان السلطات لحماية مصالحهم . على أية حال فلا أحد يمكن أن يتكهن بمآل الأمة ومصير أبنائها ، الظلم مستشري في كل مكان ، أصحاب النفوذ والمال والجاه هم المحقون في كل شئ حتى في تغييب دور الآخر وهذه هي الزلة التي ما بعدها , والله في عون المستضعفين والمظلومين والمعوزين الذين يبحثون في الاستحقاق المقبل عما يسدون به رمقهم .ولا يهمهم من قريب أو بعيد من سيلتحق بقبة البرلمان بعد أسبوعين من الآن ولا ماذا سيجري بعد ذلك .من صلاح أو تعفن .

في 14 نونبر 2011 الساعة 35 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- حزب الطليعة تحية

ورزازي

تحية عالية للإخوة في حزب الطليعة هذا الحزب المناضل الذي قدم الشهداء

في 16 نونبر 2011 الساعة 37 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- منقول

anonyme

لانتخابات رشوة فساد و لوبيات
هذا ينبح و الأخر يرد عليه
صوت على الميزان تبقى عريان
صوت على الوردة تصبح ولد القردة
صوت على المصباح عمرك ما ترتاح
صوت على الكتاب يزيدك عذاب
صوت على التراكتور ينطحك ثور
صوت المركب عمرك ما تركب
صوت على الحصان تبقى ديما عيان
صوت الحمامة ماتنفعك ندامة
صوت النخلة تلقى راسك فالخلا
صوت على الزيتون تبقى حدا الكانون
صوت على الدار ياكلك الفار
صوت اليد فاليد ما تلقى فين تشد
صوت على الشمس يجيك لعمى و لعمش
صوت على الهلال يشدك لهبال
صوت على الطيارة تجيك الفارة
صوت على الروبيني إلا طفرتيه كويني
صوت على المحراث يخصك فين تبات
صوت على الفيل تلقى بوغطاط بالليل
صوت الجمل تشبع قمل
صوت على الديك الواد لي جا يديك
صوت على الدلفين انت وايها تبقاو تالفين
صوت على السبع تبقى ضبع
صوت على التفاحة ما تلقى راحة
صوت على المظلة تزيدك مذلة
صوت على الخلالة تبيعك فالسوق الدلالة
صوت على السنبلة تفركع ليك النبولة
صوت على النحلة تزيدك وحلة
صوت على العين تمرمدك في الطين
صوت على البراد ياكلك الجراد
صون على المكانة تبقى كرشك جيعان


يوسف ايت الحاج



في 17 نونبر 2011 الساعة 55 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- سؤال

ملاحض

هل الانتخابات التي شاركتم فيها و لم تتوفقوا فيها في ضل الدستور السابق أفضل من الدستور الحالي
اليس المبدا في الديمقراطية هو المشاركة لمادا ركزتم في تحليلاتكم على الجانب القانوني وتجاهلتم البعد السياسي للمسألة كما تجاهلتم البعد الحقوقي الدي ينص على ان المشاركة السياسية حق من حقوق الانسان
هل اصبح حزب الطليعة الدي نحترمه خال من المحللين السياسين ولم يعد هناك الا صوت القانوي الرفيق بن عمر
الم تلاحظوا معي الخطأ الكبير الدي سقط فيه بن عمر عندما قدم تحليلا مستهجنا بالقضية الامازيغية في احدى استجواباته
هده مجموعة من الاسئلة التي نود ان تفتح نقاشا رفاقيا بيننا كمنتمين للفكر اليساري و ان افترقت بنا السبل من الناحية السياسية

في 22 نونبر 2011 الساعة 53 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 هـام جداً : إضغط هنا و إقرأ الشروط قبل  كتابة أي تعليق

  المرجو منكم عدم التبليغ عن  المشاركات التي ليس فيها اي إخلال بالقوانين

الإعجاب بالمشاركة يكون بالرد

 
أما التبيلغ فهو يهم المشاركات السيئة فقط وشكرا   
تعليقاتكم تحفيز لكاتبها و دعم لطاقم الموقع من اجل بدل المزيد من الجهد
 فلا تبخلوا علينا بها
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



السياحة في أكادير: رقم قياسي في عدد السياح المغاربة خلال السنة المنصرمة

قرار الوزارة في حق رئيس بلدية ورزازات و نائبه الأول

ضوء مجهول المصدر يزرع الرعب بين سكان قرية إمغران

تاريخ تأسيس مدينة ورزازات

بلاغ حول تقوية شبكة الهاتف النقال بجماعة ترميكت و جماعة ويسلسات

تاريخ نشأة إقليم ورزازات

عاشوراء بمنطقة امغران - توندوت

المغرب، ضيف شرف معرض الطاقات المتجددة بليون

مقال : نفق تيشكا ، هل يحق لأبناء ورزازات الكبرى أن يحلموا به؟

إقليم ورزازات... و التأهيل الحضري لمراكزها

حزب الطليعة: انتخابات 25 نونبر غير قانونية و غير دستورية





 
  أقسـام الموقع
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار محلية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الفنية و الادبية

 
 

»  مقــالات و آراء

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الرياضية

 
 

»  الحر بالغمزة

 
 

»  فسحة قلم

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  أخبار متفرقـة

 
 

»  عمود بقــلم جاف

 
 

»  من القانـون

 
 

»  إعلانات

 
 

»  بقلم أنثى

 
 

»  إضاءات من قلب ورزازات

 
  استطلاع رأي



  البحث بالموقع
  اشهار
  أخبار محلية

ورزازات : متابعة رئيس بلدية تازناخت في قضية تعمير


العثور على جثة داخل مقبرة بتاوريرت

  اخبار وطنية

تغير على أرقام الهواتف المحمولة في المغرب ابتداء من 7 غشت القادم


التوقيت المدرسي الجديد لكل المستويات في السنة الدراسية 2016-2017

  الفنية و الادبية

مجموعة ايموريك تمثل مدينة ورزازات بالملتقى الجهوي لإبداعات الشباب بمدينة الريش

  فضاء الجمعيات

المهرجان الوطني للطفل بورزازات (تزانين) في نسحته الثانية


جمعية شباب تمقيت للتنمية تنظم دورة تدريبية لمربيات روض الأطفال بجماعتي أمرزكان و أيت زينب

  الرياضية

بلاغ صحفي : كأس السلامة الطرقية فبراير 2018


اختتام النسخة الثانية من الأسبوع الأولمبي 2017

  أخبار متفرقـة
تعزية ، أسرة "اوبني يحيى اوتزناخت" تفقد أحد أعمدتها بورزازات

حملة "امنح كتابك حياة جديدة" بورزازات

فريق تنمية المهارات القيادية ورزازات تنظيم النسخة الثالثة لجلسة ''ملي وليت مبادر''

  إضاءات من قلب ورزازات

إضاءات من قلب ورزازات