ورزازات أونلاين

    لمقترحاتكم و مساهماتكم و لطلب إعلاناتكم : [email protected]         بالصور ، إيموغاجي في محطتها العاشرة بورزازات ، كوميديا بطعم العمل الخيري             بالصور : مصلحة طب العيون بمستشفى بوكافر تنجح في أول عملية لإستئصال دودة ناذرة بعين طفل             جمعية تافيلالت تعتزم تنظيم قافلة طبية متعددة الإختصاصات ما بين 15 و 17 مارس الجاري             تنصيب بديعة عبد اللوي منذوبة إقليمية لوزارة الصحة بورزازات             بالصور : الشركة الشريفة للدراسات المعدنية تحتفي بذكرى تقديم وثيقة الإستقلال             طاقم بصريات نور يشارك في حملة طبية متعددة الإختصاصات بجماعة خزامة             المجلس الإقليمي لورزازات يعقد دورته العادية لشهر يناير ويصادق بالإجماع على نقاطها             انتخاب عبد الله رحموني رئيسا للجمعية الجهوية للنقل السياحي بدرعة تافيلالت             تأجيل محاكمة متهمي قضية الإجهاض بورزازات إلى موعد أخر             ورزازات: ندوة وطنية حول الأنظمة الواحية بالجهة في 19 يناير الجاري             النادي البلدي لورزازات ينهي مرحلة الذهاب بنتائج سلبية تجعله مهددا بالنزول             وقفة احتجاجية بإمغران تفضي إلى حلول تهم إصلاح الطريق بين سكورة و مركز أمغران             جمعية ايموريك بورزازات تحتفل بالسنة الأمازيغية الجديدة 2969             وزيرة التنمية الدولية الكندية تزور جمعية أفق بإقليم زاكورة             ورزازات :نظرة على المشهد السياسي المحلي ... الشباب والسؤال التنموي !             اختلالات تشوب المشروع الملكي نور للطاقة الشمسية             اسدال الستار النسخة الثالثة من الأسبوع الاولمبي 2018 بدار الشباب الحسن الثاني             ورزازات : على طريقة -بنتي مشات تقرأ- فتاتين قاصرتين تقضيا ليلية رفقة عشيقيهما وتغيبا عن الانظار             المركز الاجتماعي النسوي بترميكت يتحول إلى فضاء للشباب             ورزازات انتخاب المكتب الجهوي FOMADES لجهة درعة تافيلالت             سيارة الإطفاء للوقاية المدينة تخترق إحدى المسيرات في عيد الشغل في غفلة عن رجال الأمن وتكاد أن تسبب في كارثة بشارع محمد الخامس            أخترنا لكم : مسخن مائي بالطاقة الشمسية بأعالي جبال امي نوولاون - بعدسة فدوى بوهو            شارع المغرب العربي بورزازات            صورة قديمة لمضايق دادس في الفترة الاستعمارية            دادس جنة فوق الأرض            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات                       
  روابط سريعـة




  خدمات



  صوت وصورة

الفنان التشكيلي عيسى جود ضيف الحلقة الأولى من برنامج : ضيف بين قوسين


فيديو : 8 مارس ، مديرية الأمن الجهوي بورزازات تحتفي بنسائها الشرطيات


فيديو : سلطات ورزازات تباشر عملية إتلاف و حرق المخدرات المحجوزة بكل من ورزازات و زاكورة


ربورطاح : المجلس الإقليمي لورزازات يعقد دورته العادية لشهر يناير 2019

  إعلانات

إعلان بيع منزل بورزازات


إعــلان لبيع بقعتين أرضيتين ،

  مقــالات و آراء

ورزازات :نظرة على المشهد السياسي المحلي ... الشباب والسؤال التنموي !


تقييم مساهمة المجلس الاقليمي لورزازات في التنمية المحلية


سكورة ، قصبة امرديل التاريخية ترتقي ثراثا وطنيا محميا


العُنفُ النّاعِم

  أخبار جهوية

جمعية تافيلالت تعتزم تنظيم قافلة طبية متعددة الإختصاصات ما بين 15 و 17 مارس الجاري

  بقلم أنثى

إليك أيها الرّجل..


بقلم انثى: « سْدْ البَاب أَجَواد .. » من يوميات باص البيضاء

  الأكثر تعليقا
الحركة التصحيحية لحزب الاستقلال بورزازات تنتفض ضد المفتش الإقليمي للحزب والهاشمي ينفي ماجاء في بيانه

رأي: هذا هو مطمحهم فيك يا قصبة- مروان قراب

  النشرة البريدية

 


زراعة التفاح تحدث تحولا في نمط الإنتاج المعتمد لدى مزارعي الجنوب الشرقي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 غشت 2011 الساعة 13 : 23


 

 

حسن هرماس 

 دأب الفلاحون في منطقة ورزازات الكبرى، خاصة المستقرين منهم عند سفوح الجبال وفي المناطق الجبلية التي تتواجد بها بعض المساحات الزراعية الضيقة، على نهج أنماط عمل متوارثة في ما يتعلق باستغلال أراضيهم الزراعية، والتي تكفي بالكاد لسد رمق العيش، مع توفير قليل من الادخار لمواجهة التأثيرات السلبية للتقلبات المناخية التي عادة ما تأتي على الأخضر واليابس. فعلى مر أجيال متتالية، ضل الفلاحون في هذه المناطق أوفياء للنمط التقليدي للدورة الزراعية الذي يعتمد على التعاطي لزراعة الحبوب من شعير وقمح وذرة، وفي بعض الحالات المحدودة كانوا يلجأون إلى غرس بعض شجيرات اللوز أو الجوز التي تتحمل برودة الطقس في هذه المناطق، ليبقوا بذلك راكنين إلى العطاء المحدود للمساحات الزراعية المستغلة. ومع انتشار تقنيات وأساليب الزراعة الحديثة في مناطق مختلفة من المملكة، خاصة في السهول الخصبة والمناطق السقوية،أصبح التفكير في أوساط الجهات المعنية بالقطاع الفلاحي على الصعيد الوطني والجهوي منصبا على بحث إمكانيات تطوير أنماط الإنتاج في المناطق التي تتعاطى للفلاحة المعاشية، حيث تم الاهتداء إلى إدخال زراعات جديدة شملت عددا من المناطق في جهات مختلفة من المغرب ومن ضمنها سفوح الجبال في الجنوب الشرقي للمملكة. وفي هذا السياق، يندرج برنامج تشجيع المزارعين في هذه المنطقة على غرس أشجار الزيتون التي أصبحت لها مكانة خاصة لدى الفلاحين.ويصدق الشيء نفسه على أشجار اللوز التي تم تطوير أساليب العناية بها في أوساط الفلاحين،ليأتي بعد ذلك برنامج غرس شجرة التفاح الذي شرع في تنفيذه في منطقة ورزازات الكبرى منذ بداية عقد الثمانينيات من القرن الماضي. وحسب المعطيات المتوفرة لدى المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي بورزازت، فإن برنامج زراعة شجرة التفاح في المنطقة الذي يشمل أصناف مختلفة منها ذات الإنتاج المبكر، ومنها الأصناف التي يتأخر عطاؤها، جاء ضمن سلسلة من البرامج التي أطلقها المكتب الجهوي في المنطقة، وذلك بهدف تثمين المساحات الزراعية الصغيرة التي يتم استغلالها من طرف الفلاحين،إضافة إلى الدفع بهم إلى تجاوز أنماط الإنتاج التقليدية المتوارثة، والرفع بالتالي من دخلهم المادي السنوي. وقد انطلق هذا البرنامج،الذي لقي لحد الآن نجاحا منقطع النظير في أوساط الفلاحين، بتوزيع 600 ألف شتلة من أشجار التفاح ذات الجودة العالية، والتي تتلاءم مع الخاصيات المناخية للمنطقة،حيث يوجد ن ضمن هذه الأصناف ما يحتاج إلى قدر كبير من البرودة وهي موجهة للغرس في المناطق الجبلية. ثم هناك مجموعة أخرى من الأصناف الموجهة للغرس في سفوح الجبال وفي الواحات المنتشرة في المنطقة. واستنادا للمصدر ذاته، فإن مجموع أشجار التفاح التي تم غرسها في المناطق الزراعية التي يشملها نفوذ المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لورزازات تصل حاليا 650 ألف شجرة.وهي تتوزع بالخصوص على مناطق امسمرير وإكنيون وقلعة مكونة( إقليم تنغير)، وجبال أسكاون (شرق إقليم تارودانت)، وتلوات وتيديلي وإغرم وتازناخت (إقليم ورزازات). ويصل معدل الإنتاج السنوي من فاكهة التفاح في المنطقة حوالي 7 آلاف و 500 طن،حيث يوجه المنتوج إلى الاستهلاك في الأسواق المحلية والوطنية. غير أن جزءا قليلا منه يحتفظ به في وحدة التبريد الوحيدة التي أنشأت من طرف القطاع الخاص في منطقة تنغير سنة 2001، والتي لا تتعدى طاقتها التخزينية 500 طن. وارتباطا بمحدودية إمكانيات تخزين فاكهة التفاح في وحدات التبريد في منطقة ورزازات الكبرى،فإن هذا المعطى يشكل واحدا من أكبر التحديات التي تحول دون الاستمرار في تطوير هذه الزراعة بالمنطقة، وتوسيع مجال انتشارها، والتمكن بالتالي من تحقيق هدف تثمين المساحات الزراعية الضيقة التي تعتبر سمة مميزة للنشاط الفلاحي في المناطق الجبلية وفي سفوحها. وإلى جانب ذلك،فإن انعدام وحدات للصناعة التحويلية في المنطقة يشكل بدوره عاملا يحد من الاستمرار في جعل زراعة التفاح من بين سلاسل الإنتاج الأساسية في منطقة ورزازات الكبرى.لاسيما في ظل الظروف المناخية المميزة للمنطقة، والتي تعتبر عاملا مشجعا إلى أبعد الحدود على جعل زراعة التفاح قادرة على إعطاء قيمة مضافة نوعية للنشاط الزراعي في هذه المنطقة. ومن أجل بلوغ هذا الهدف الاستراتيجي،حرص المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي بورزازات على اقتراح جملة من المشاريع ضمن مخطط المغرب الأخضر الجهوي. ومن بين مرتكزات هذه المشاريع تأهيل الاستغلاليات الزراعية الموجودة، وتوسيع المساحات المزروعة، مع العمل على إدخال تقنيات السقي الموضعي، وضمان تأطير تقني متواصل للمزارعين،مع اقتراح برامج طموح لتثمين المنتوج.

 



3871

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- A qui la faute

Lahcen

Je ne suis pas d'accord avec Monsieur Hassan, car il a trop parlé de l' ORMVA de Ouarzazate, pour le centre de M'Semrir , j'ai toujours remarqué une plaque qui porte l' ORMVA de M'Semrir, , à ce jour je ne savais pas le rôle de son existance à M'Semrir, j'ai toujours vu 3 personnes administratives et d'autres venant du douar, devant la porte de cet établissement  ! ! ! ! jouaient aux cartes et buvaient du thé à la menthe, Le nombre des pommiers paru dans ce reportage me semblait bizard à la réalité mais sur les rapports écrits par l' ORMVA c'est possible.... Je suis de ce Douar M'Semrir je ne savais m$eme pas le directeur, et j'ai jamais entendu que cet etablissement a fait une sensibilisation aux agricultures. Je demande comme autres Semririens de voir les pommiers qui meurent devant les yeux de cet établissement, car un autre établissement ne veut pas donner l'eau de la Seguia aux habitants sauf si on mise eh la mise ; je demande aux gens de l' ORMVA de venir voir les problèmes des gens au niveau de l'eau alors qu'on a de l'eau on a un très grand oued.
Tout le monde sait ce qui ce passe à M'Semrir , la question pourquoi on ne peut pas bouger, on demande pas la lune, juste un geste de l' ORMVA de Ouarzazate. et merci

في 16 غشت 2011 الساعة 01 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 هـام جداً : إضغط هنا و إقرأ الشروط قبل  كتابة أي تعليق

  المرجو منكم عدم التبليغ عن  المشاركات التي ليس فيها اي إخلال بالقوانين

الإعجاب بالمشاركة يكون بالرد

 
أما التبيلغ فهو يهم المشاركات السيئة فقط وشكرا   
تعليقاتكم تحفيز لكاتبها و دعم لطاقم الموقع من اجل بدل المزيد من الجهد
 فلا تبخلوا علينا بها
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



زراعة اللوز في منطقة ورزازات

أمجيد الوزاني :فنان تشكيلي عصامي استوحى تجربته من ينابيع التراث الأمازيغي

منح 268 شهادة سلبية لخلق مقاولات جديدة في ورزازات وزاكورة وتنغير خلال النصف لأول من 2011

زراعة التفاح تحدث تحولا في نمط الإنتاج المعتمد لدى مزارعي الجنوب الشرقي

كيف نزعت لجنة خاصة من وزارة الداخلية فتيل حرب بين قبيلتين من طاطا وزاكورة؟

رحلة صحفي ورزازاي الى ليبيا قبيل سقوط نظام القدافي

الإنسان والبيئة بواحات الجنوب الشرقي المغربي

في الراياضة : بيم فيريبك يضيع على المغاربة لقبا قاريا كان في المتناول

البرنامج التلفزي تاروا نتمازيرت في حلة جديدة

القطاع الفلاحي بـــــــوادي دادس: اكراهـــــــــات متنوعة وإنتاج لا يسد الحاجيـــــــات

زراعة التفاح تحدث تحولا في نمط الإنتاج المعتمد لدى مزارعي الجنوب الشرقي





 
  أقسـام الموقع
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار محلية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الفنية و الادبية

 
 

»  مقــالات و آراء

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الرياضية

 
 

»  الحر بالغمزة

 
 

»  فسحة قلم

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  أخبار متفرقـة

 
 

»  عمود بقــلم جاف

 
 

»  من القانـون

 
 

»  إعلانات

 
 

»  بقلم أنثى

 
 

»  إضاءات من قلب ورزازات

 
  استطلاع رأي



  البحث بالموقع
  اشهار
  أخبار محلية

بالصور : مصلحة طب العيون بمستشفى بوكافر تنجح في أول عملية لإستئصال دودة ناذرة بعين طفل


تنصيب بديعة عبد اللوي منذوبة إقليمية لوزارة الصحة بورزازات

  اخبار وطنية

عاجل : إتفاق لتمديد ساعة الإستراحة الزوالية لفائدة التلاميذ


جلالة الملك يقرر إعفاء وزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد من مهامه

  الفنية و الادبية

بالصور ، إيموغاجي في محطتها العاشرة بورزازات ، كوميديا بطعم العمل الخيري

  فضاء الجمعيات

اختتام الموسم التربوي لجمعية تمازيرت انو للتنمية بأمرزكان


المهرجان الوطني للطفل بورزازات (تزانين) في نسحته الثانية

  الرياضية

النادي البلدي لورزازات ينهي مرحلة الذهاب بنتائج سلبية تجعله مهددا بالنزول


النادي البلدي لورزازات يهدر نقاط الفوز ..وجمهوره يوجه رسالة إلى المسؤولين

  أخبار متفرقـة
تعزية ، أسرة "اوبني يحيى اوتزناخت" تفقد أحد أعمدتها بورزازات

حملة "امنح كتابك حياة جديدة" بورزازات

فريق تنمية المهارات القيادية ورزازات تنظيم النسخة الثالثة لجلسة ''ملي وليت مبادر''

  إضاءات من قلب ورزازات

إضاءات من قلب ورزازات