ورزازات أونلاين

    لمقترحاتكم و مساهماتكم و لطلب إعلاناتكم : info@ouarzazateonline.com         العثور على جثة داخل مقبرة بتاوريرت             ورزازات : المجلس الإقليمي تواصل شراكة من أجل حكامه محلية فعالة             مجلس شباب ورزازات يرسل ملتمسا إلى جلالة الملك بخصوص السنة الأمازيغية             تهديد أستاذ بالسلاح الأبيض بورزازات             ورزازات :حجز 27197 علبة من السمك الموجه للإطعام المدرسي غير صالحة للاستهلاك             بلاغ صحفي : كأس السلامة الطرقية فبراير 2018             جمعية وكالة الأسفار بدرعة تافيلالت تجر توفيق بوعشرين إلى القضاء             وفاة مستخدم بمركب الطاقة الشمسية بورزازات بسبب تسمم غدائي             مجرم مجهول الهوية يجهز على أستاذ بصب الماء القاطع على وجهه بورزازات             توقيف شخص للاشتباه في تورطه في قضية احتجاز مواطنة أمريكية بورزازات             اختتام النسخة الثانية من الأسبوع الأولمبي 2017             لمواجهة تداعيات البرد القارس، حملة طبية متعددة التخصصات لوزارة الصحة بأعالى الجبال             الابواب المفتوحة للجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي بورزازات             انطلاق فعاليات النسخة الثانية من الاسبوع الاولمبي بتراب جماعة غسات             النادي البلدي لورزازات ينتفض واتحاد زاكورة لازال يعيش أزمة نتائج             مجموعة ايموريك تمثل مدينة ورزازات بالملتقى الجهوي لإبداعات الشباب بمدينة الريش             نزلاء السجن المحلي بورزازات سيتفيدون من حملة طبية في اطار عملية رعاية2017             رئيس المجلس البلدي يدعو لمناظرة مباشرة ردا على المشوشين             عمر بلافريج يقدم بورزازات تصور فيدرالية اليسار لإصلاح المالية العمومية             بـلاغ: النسخة الثانية من الاسبوع الاولمبي بالمؤسسات التعليمية            
  روابط سريعـة




  خدمات



  صوت وصورة

بنايات آيلة للسقوط تهدد حياة ساكنة حي المسيرة بورزازات


الأستاذة لعزيزة : 8 سنين و أنا كانعاني من الحكرة و تعسف المدير ديالي بورزازات


فيديو :حصري، الأسباب وراء تأخر إنشاء مدرسة لكرة القدم بورزازات


فيديو : رئيس النيابة العامة معلقا على واقعة الاعتداء بورزازات

  إعلانات

إعلان بيع منزل بورزازات


إعــلان لبيع بقعتين أرضيتين ،

  مقــالات و آراء

العُنفُ النّاعِم


ورزازات : مكوني محاربة الأمية يشتكون من عدم التوصل بمستحقاتهم


مدارس سكورة ...المنشأ و الصيرورة "الجزء الثاني"


مدارس سكورة ... المنشأ و الصيرورة

  أخبار جهوية

النسخة الثانية من الاسبوع الاولمبي بالمؤسسات التعليمية بتراب جماعة غسات

  بقلم أنثى

إليك أيها الرّجل..


بقلم انثى: « سْدْ البَاب أَجَواد .. » من يوميات باص البيضاء

  الأكثر تعليقا
الحركة التصحيحية لحزب الاستقلال بورزازات تنتفض ضد المفتش الإقليمي للحزب والهاشمي ينفي ماجاء في بيانه

رأي: هذا هو مطمحهم فيك يا قصبة- مروان قراب

  النشرة البريدية

 


مقال رأي : البلوكاج الديموقراطي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 أبريل 2017 الساعة 00 : 23


 

 

مقال رأي : البلوكاج الديموقراطي

 

ورزازات أونلاين

بقلم : توفيق الراوي

 

يتفق الجميع اللحظة أن مغرب 2011 يختلف كثيرا عما قبل، رغم اختلاف التوجهات والقراءات، إلا أنه يتم الاتفاق على مقولة وهي ما دمت في المغرب فلا تستغرب. فبعد الولاية الأولى لحزب العدالة والتنمية، ومجموع ما قدمه للشعب المغرب، من زيادات وغيرها من الأمور السياسية، فقد حصل الحزب على اعلى نسبة في انتخابات أكتوبر 2016، وهي 120 مقعد، لم الطريق معبدة لتشكيل الحكومة.


قبل الانتخابات كانت هناك مجموعة من الارهاصات السياسية التي تنذر بواقع قادم ومختلف، انطلاقا من تخفيض العتبة، واحتدام التنافس بين حزب الاصالة والمعاصرة وحزب العدالة والتنمية، وما رافقها من طقوس انتخابية بطابع مغربي خالص.


بتعيين جلالة الملك بنكيران لولاية ثانية، وبزوغ بلوكاج حينها، طفت إلى السطح حرب باردة، تفاعلت معها الصحافة بجميع ألوانها، وأصبحت مادة دسمة. واستمرار البلوكاج الحكومي كما تم التسويق له اعلاميا، وتعالت أصوات المدافعين والمنتقدين. بعد ستة أشهر من الجفاء، والتي تخللها بلاغات بعض الأحزاب. وحزب الاستقلال وموقف البعض من دخوله الحكومة من عدمها، وكذلك موقف السيد بنكيران من السيد إدريس لشكر وغيرها من الاحداث... جاء القصر بحل الإعفاء وتعيين رئيس حكومة أخر من نفس الحزب الذي تصدر الانتخابات التشريعية، اعفاء بنكيران جعلت مريدي هذا الحزب يقفون وقفت خوف من الاتي، باعتبار أن الأب الروحي تم فرملته سياسيا، وبينما كان الحزب يرتب أوراقه، ويستعد لمؤتمر استثنائي، استبق القصر الأمر فعوضه بطبيب نفسي من نفس الحزب، هو سعد الدين العثماني، الذي قاد الحزب في مرحلة حرجة وأحداث 16 ماي التي هزت المغرب، كأنها رسالة واضحة من القصر أنه غير معني بمخرجات المؤتمر الاستثنائي للحزب.


قُيد السيد سعد الدين العثماني بتشكيل الحكومة في أسرع وقت ممكن، فانساق وراء أهواء الأحزاب، فجاءت التحالف الحكومي سداسي الاضلاع، لا يأتيها الاعوجاج من الخلف ولا من الامام، وتتكون الحكومة الجديدة من حزب العدالة والتنمية وحزب التجمع الوطني للأحرار وحزب الاتحاد الدستوري وحزب الاتحاد الاشتراكي وحزب التقدم والاشتراكية وحزب الحركة الشعبية، في حين سيصطف حزب الأصالة والمعاصرة في صف المعارضة بعدما حصل على المرتبة الثانية في الانتخابات الأخيرة. قراءة بسيطة في هذا التحالف الحكومي نجد أنها خليط من التوجهات، وإلى حد ما إيديولوجيات، يصعب معها التكهن بمستقبلها، وبمشاركة حزب الوردة في الحكومة الذي كان في المعارضة في الولاية السابقة، هل ستتغير مواقفه السياسية أم أنه سيفتح باب الحوار من الداخل لمناقشة مثلا ملف التقاعد، حيث كانت له مواقف حاسمة أيام المعارضة.

بعد أيام من التحالف الحكومي السداسية، تخبرنا وسائل الاعلام، أن الحكومة تم تشكيلها، أذهلت المحللين السياسيين. حيث عرفت تشكيل هذه الحكومة تنقيل الوزراء بين الوزارات، فبانتقال السيد الوزير حصاد من الداخلية إلى التربية الوطنية مثلا، فتح عقيرة المواطنين للسخرية من الوضع على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي، إذ لم تستسغ شريحة مهمة هذا التنقل من وزارة الداخلية إلى وزارة التربية الوطنية...


حكومة السيد سعد الدين العثماني عرفت هيمنة التكنوقراط الذين لا يحملون لونا سياسيا، على رأس بعض الوزارات، ونفهم من خلال ذلك هذه التنازلات الكثيرة التي قدمها حزب العدالة والتنمية، التي أدت إلى زعزعت الحزب وتعالي أصوات من الداخل لعقد مؤتمر وطني، لتدارس الوضع، حيث ظهر مجموعة من المعارضين من الحزب نفسه، ما نتوقع انقساما يؤدي إلى اضعاف الحزب.

 

هو بلوكاج ديموقراطي في أخر المطاف، لأنه بتعيين 39 وزيرا من ستة أحزاب، مع فئة من التكنوقراطيين، نتساءل هل هي إرادة الشعب التي من المفروض أن تعكسها صناديق الانتخابات، فهذه الحكومة جعلت حزب المقاطعين للانتخابات يحمدون الله على موقفهم. إضافة إلى صعوبة التنبؤ بمصير هذه الحكومة، ومدا الانسجام والتوافق بين الأحزاب المشكلة لها.

لا شك أن حزب العدالة والتنمية في الانتخابات التشريعية المقبلة، سوف يدعوا إلى التصويت بكثافة لمنحه أغلبية مريحة، تنقذه من كثرة التحالفات.

 



1037

0






 

 

 هـام جداً : إضغط هنا و إقرأ الشروط قبل  كتابة أي تعليق

  المرجو منكم عدم التبليغ عن  المشاركات التي ليس فيها اي إخلال بالقوانين

الإعجاب بالمشاركة يكون بالرد

 
أما التبيلغ فهو يهم المشاركات السيئة فقط وشكرا   
تعليقاتكم تحفيز لكاتبها و دعم لطاقم الموقع من اجل بدل المزيد من الجهد
 فلا تبخلوا علينا بها
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



عاجل : إعتقال رئيس المجلس البلدي لأكدز و مسؤولين

النرويج تشيع ضحاياها

حتى لا ننسى - سجن قلعة مكونة -

تقرير المفصل حول اعتقال المناضل السياسي و النقابي والحقوقي حميد مجدي

جمعية الجنوب لمحاربة السيدا فرع ورزازات تحتفل باليوم العالمي لمحاربة السيدا

أمسية علمية بيئية وتوجيهية بامتياز بثانوية أبي بكر الصديق التأهيلية

نـــــــــداء لذوي القلوب الرحيمة

لقاء تواصلي تحضيري لدليل التنمية بالإقليم بتنغير

مقال : مصر في زمن الرويبضة

نداء للمحسنين

مقال رأي : البلوكاج الديموقراطي





 
  أقسـام الموقع
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار محلية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الفنية و الادبية

 
 

»  مقــالات و آراء

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الرياضية

 
 

»  الحر بالغمزة

 
 

»  فسحة قلم

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  أخبار متفرقـة

 
 

»  عمود بقــلم جاف

 
 

»  من القانـون

 
 

»  إعلانات

 
 

»  بقلم أنثى

 
 

»  إضاءات من قلب ورزازات

 
  استطلاع رأي



  البحث بالموقع
  اشهار
  أخبار محلية

العثور على جثة داخل مقبرة بتاوريرت


ورزازات : المجلس الإقليمي تواصل شراكة من أجل حكامه محلية فعالة

  اخبار وطنية

تغير على أرقام الهواتف المحمولة في المغرب ابتداء من 7 غشت القادم


التوقيت المدرسي الجديد لكل المستويات في السنة الدراسية 2016-2017

  الفنية و الادبية

مجموعة ايموريك تمثل مدينة ورزازات بالملتقى الجهوي لإبداعات الشباب بمدينة الريش

  فضاء الجمعيات

المهرجان الوطني للطفل بورزازات (تزانين) في نسحته الثانية


جمعية شباب تمقيت للتنمية تنظم دورة تدريبية لمربيات روض الأطفال بجماعتي أمرزكان و أيت زينب

  الرياضية

بلاغ صحفي : كأس السلامة الطرقية فبراير 2018


اختتام النسخة الثانية من الأسبوع الأولمبي 2017

  أخبار متفرقـة
تعزية ، أسرة "اوبني يحيى اوتزناخت" تفقد أحد أعمدتها بورزازات

حملة "امنح كتابك حياة جديدة" بورزازات

فريق تنمية المهارات القيادية ورزازات تنظيم النسخة الثالثة لجلسة ''ملي وليت مبادر''

  إضاءات من قلب ورزازات

إضاءات من قلب ورزازات