ورزازات أونلاين

    لمقترحاتكم و مساهماتكم و لطلب إعلاناتكم : info@ouarzazateonline.com         تنسيقية جمعيات بورزازات ضد تأخر دعم الجهة             كمين يسقط تاجر مخدرات بقبضة رجال الامن بورزازات             ورزازات : حادث مروع يخلف وفاة شابين في اصطدام دراجة نارية بسيارة خفيفة.             أبرز الأسماء وأروع الأنغام من أنماط موسيقية تختتم فعاليات صيف ورزازات 2018             " الصديق صديق " مطرب الحي الذي أبهر الجماهير بصيف ورزازات 2018             رسميا ،عبد الرزاق المنصوري عاملا على إقليم ورزازات ، نبذة عنه             بعد ساعتين من ولادته رضيع يخضع لعملية جراحية ناجحة بورزازات             إقحام عناصر الهلال الأحمر كمساعدين بغرف العمليات وجراحي سيدي حساين يحتجون             صينيون يمتنعون عن أداء 26 مليارا لشركة مغربية وتأخر تسليم نور 2 ونور 3 تجاوز السنة             جلالة الملك يقرر إعفاء وزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد من مهامه             شباب من ورزازات يلتفتون إلى دعم أستاذهم الذي خذله الزمن بعد أزيد من 20 عاما من التدريس             العداء الورزازي هشام بولقيل يتوج بطلا للمغرب في ألعاب القوى             بالصور : طاقم طبي شاب ينجح في أول عملية جراحية لتقويم إعوجاج العظام بورزازات             بمناسبة عيد العرش.. المنصوري يعطي انطلاقة مشروع التظهير السائل لجماعة سكورة             بالصور :جمعية شباب تمقيت تحتفي بالتلاميذ المتفوقين دراسيا لهذه السنة             ورزازات : استئناف العمليات المبرمجة والطفل زياد أول المستفيدين             اللامبالاة والتهميش... العنوان البارز لمعاناة المواطن بجماعة ترميكت             حريق يأتي على شاحنة تابعت لوزارة الصحة بورزازات             لجنة المستشارين تنهي زيارتها التفقدية ،وتستجيب لشروط أطباء سيدي حساين             "الدكالي "يتفقد سيدي حساين وسط مشاكل وخلافات وتبادل للاتهامات             سيارة الإطفاء للوقاية المدينة تخترق إحدى المسيرات في عيد الشغل في غفلة عن رجال الأمن وتكاد أن تسبب في كارثة بشارع محمد الخامس            أخترنا لكم : مسخن مائي بالطاقة الشمسية بأعالي جبال امي نوولاون - بعدسة فدوى بوهو            شارع المغرب العربي بورزازات            صورة قديمة لمضايق دادس في الفترة الاستعمارية            دادس جنة فوق الأرض            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات                       
  روابط سريعـة




  خدمات



  صوت وصورة

فيديو : إستقبال وزير الصحة على وقع خلافات الأطر الطبية بسيدي حساين


ورزازات .. مخاطر النظارات الشمسية المقلدة على صحة العين


ورزازات : صرخة مواطنة من الرحل ، تستغيث الملك من شبح التهجير من مسكنها


بنايات آيلة للسقوط تهدد حياة ساكنة حي المسيرة بورزازات

  إعلانات

إعلان بيع منزل بورزازات


إعــلان لبيع بقعتين أرضيتين ،

  مقــالات و آراء

تقييم مساهمة المجلس الاقليمي لورزازات في التنمية المحلية


سكورة ، قصبة امرديل التاريخية ترتقي ثراثا وطنيا محميا


العُنفُ النّاعِم


ورزازات : مكوني محاربة الأمية يشتكون من عدم التوصل بمستحقاتهم

  أخبار جهوية

النسخة الثانية من الاسبوع الاولمبي بالمؤسسات التعليمية بتراب جماعة غسات

  بقلم أنثى

إليك أيها الرّجل..


بقلم انثى: « سْدْ البَاب أَجَواد .. » من يوميات باص البيضاء

  الأكثر تعليقا
الحركة التصحيحية لحزب الاستقلال بورزازات تنتفض ضد المفتش الإقليمي للحزب والهاشمي ينفي ماجاء في بيانه

رأي: هذا هو مطمحهم فيك يا قصبة- مروان قراب

  النشرة البريدية

 


دعوة لاقرار نظام تسيير جديد بالعالم القروي بدل المجالس المنتخبة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 شتنبر 2015 الساعة 29 : 02


 

دعوة لاقرار نظام تسيير جديد بالعالم القروي بدل المجالس المنتخبة

 

ورزازات أونلاين

ذ هشام أوجامع  - محام بهيئة الدار البيضاء

 

ان المغرب باعتباره بلدا ناميا لا يزال يتخبط في مختلف المراتب المتأخرة في شتى المجالات مند ما يزيد عن خمسين سنة مضت من اسقلاله ، لا يمكنه ان يستورد الديمقراطية الغربية بكل حدافيرها و خصوصياتها و خاصة في مجال الانتخابات .


ان ما استورده المغرب في هدا المجال لا يمكن ان يطبق في مختلف ربوع الوطن ، لان ما يصلح من قوانين في باريس لا تصلح ابدا في الرباط و ما يصلح في الرباط لا يصلح حتما في ابعد مدشر و قرية من المغرب العميق .

مناسبة القول هو تطبيق قوانين الانتخابات على مختلف مناطق المغرب الحضرية و القروية مع العلم ان بعض المناطق القروية من الافضل في نظرنا ان تسير بانظمة اخرى و لو انها تتنافى مع الديمقراطية .


فمثلا في جماعة قروية نائية في احدى مناطق المغرب العميق غير النافع نجدها بفعل الهجرة القسرية التي فرضت على الشباب خالية من الساكنة النشيطة و يقطنها فقط النساء و الاطفال و الشيوخ و ان تطبيق لعبة الانتخابات في هده المناطق يعني بالضرورة مشاركة مواطنين اغلبهم اميين و منعدمي الوعي السياسي من الشيوخ و النسوة في عملية التصويت و اختيار مرشحين اكثر منهم امية و جهلا فتجد هذه الجماعة القروية النمودجية بعد الانتخابات تسير بمجلس اغلب اعضاءه اميين من محترفي الانتخابات و رئيس ألف منصبه بفعل الارث و المال .

يفرح هؤلاء الاعضاء بمناصبهم و كراسيهم و قربهم من السلطة المحلية الممثلة في القائد و العامل للذان يحملان عادة شواهد عليا لا تقل عادة عن الماستر و يجعلون انفسهم طواعية تحث رحمة و شفقة هذه السلطة و ينتظرون اشارتها و تعليماتها و قراراتها و ينتظرون ما تجود به المبادرة الوطنية للتنمية لتغطية عوراتهم .

 

ينسى مثل هؤلاء المنتخبين ان الدولة و قوانينها منحتهم مجالا لاتخاذ بعض القرارات و ان هذا المجال رغم ضيقه الا انهم من خلاله يستطيعون تنمية مناطقهم و اتخاد قرارات مصيرية تهم الساكنة عوض استجداء السلطة المحلية و المركزية في كل صغيرة و كبيرة .


ان مثل هؤلاء المنتخبين لا يشكلون سوى عالة على هؤلاء السكان و كذدا الدولة فوجودهم مثل انعدامهم .

اما المواطن المسكين الدي صوت عليهم في اطار لعبة الانتخابات فانه لا يفهم في هذه اللعبة سوى ان عدم تصويته سيعرضه لبطش الشيخ و المقدم و القائد و سيخلق له صعوبات جمة في الحصول على وثائقه الادارية عاجلة ام اجلة.

اما النساء القرويات فانهن يصوتن فقط لاتقاء بطش الزوج او الاب او الاخ و لا رغبة لهن في التصويت بل ان ذهابهن الى مكاتب التصويت يضيع عليهن وقتا ثمينا في نظرهن يقضينه عادة في اشغال البيت الكثيرة الداخلية و الخارجية .


ان فشل الدولة في سياسة التعليم بالعالم القروي هي من انتجت هذه العينة من الناخبين و المرشحين كما ان فشلها في سياسات التنمية القروية افرغت هي الاخرى هده المناطق من ساكنتها النشيطة من الرجال و الشباب و شجع الهجرة القسرية لساكنة هده المناطق الى المدن و باقي دول العالم للاشتغال في اعمال البناء و باقي الاعمال الشاقة مما جعل هده القرى مستقرا للاطفال و النساء و الشيوخ و كانها مرت عليها حرب اهلية .

ان نجاح الدولة في ايصال صناديق الاقتراع الى عالمنا القروي لا يشكل سوى تلميعا لصورة المغرب امام العالم الغربي .


انها دعوة للتفكير جديا في اقرار نظام اخر لتسيير الشان المحلي بهده المناطق النائية الغارقة في شتى مظاهر التخلف،  نظام جديد لا مانع ان تتكلف فيه الدولة بالتسيير عبر كفاءاته امن التكنوقراط مع اشراك للجمعيات المحلية و ابناء هده المناطق من الكفاءات التي تقطن بالمدن و الخارج ، نظام يخضع لتسيير شفاف وواضح يخضع لمراقبة صارمة من البرلمان و باقي مؤسسات الدولة و متابعة اعلامية مجهرية صارمة هي الاخرى .


ان هذا الراي لا ينم عن نظرة اقصائية او دونية او رجعية تحن الى عهد الكلاوي البائد ، بل هي وجهة نظر نابعة من غيرة و حرقة باعتباري احد ابناء هده المناطق و بعد المعاينة الميدانية خلال الاشراف على مكاتب التصويت في انتخابات سابقة .

 



1959

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- متفق مع صاحب المقال.

مواطن غيور

شكرا لك اخي على هذا الموضوع . فانا متفق معك .عل الدولة ان تفكر في نظام جديد في العالم القروي . لقد انتهت الانتخابات ورغم حياد رجال السلطة الا انه لم يكن هناك حياد من طرف الاعوان في القرى خصوصا ان ترشح احد افراد عائلتهم.حيث ضهر ذلك جليا في اللوائح يلعبون فيها كما يشاؤون.ويهددون الساكنة بعدم استفادته من دقيق الدعم .او اعانة مؤسسة محمد الخامس للتضامن.او التماطل في تقديم شهادة.لهذا على الدولة التفكير في تكوين مجالس مصغرة من اقتراح الساكنة للتكفل بكل هذه الامور.حتى يمر كل شيى في الشفافية والنزاهة.لان الاعوان طبعا هم سبب الحيف في القرى.

في 08 شتنبر 2015 الساعة 19 : 08

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 هـام جداً : إضغط هنا و إقرأ الشروط قبل  كتابة أي تعليق

  المرجو منكم عدم التبليغ عن  المشاركات التي ليس فيها اي إخلال بالقوانين

الإعجاب بالمشاركة يكون بالرد

 
أما التبيلغ فهو يهم المشاركات السيئة فقط وشكرا   
تعليقاتكم تحفيز لكاتبها و دعم لطاقم الموقع من اجل بدل المزيد من الجهد
 فلا تبخلوا علينا بها
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



إسكلا : حركة 20 فبراير بالجنوب الشرقي تمرد عفوي في أجواء ثقافة الخوف

قتارة سعيد فكري تطرب الورزازاين ضمن مهرجان تموايت

مخيم أكلموس الجبلي سجن معزول وفضاء لانتهاك حقوق الطفل

حتى لا ننسى - سجن قلعة مكونة -

جندي يحاول إغتيال رئيس جماعة بتنغير

الملك في خطابه يدعو إلى نبذ الأحكام المسبقة على نتائج الانتخابات وننشر نص الخطاب كاملا

الحركة الشبابية التصحيحية لحزب الاستقلال بورزازات تصف وضع الحزب بالمزري وتطالب بتصحيحه

أطفال من مناطق نائية (ايت عتو اوموسى) بتنغير في مخيم بالهرهورة

في خطوة تصعيدية الحركة التصحيحية لحزب الإستقلال تؤسس لجنة إقليمية لرصد الإختلالات بورزازات

لحسن ملواني يصدر

دعوة لاقرار نظام تسيير جديد بالعالم القروي بدل المجالس المنتخبة

دعوة لاقرار نظام تسيير جديد بالعالم القروي بدل المجالس المنتخبة





 
  أقسـام الموقع
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار محلية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الفنية و الادبية

 
 

»  مقــالات و آراء

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الرياضية

 
 

»  الحر بالغمزة

 
 

»  فسحة قلم

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  أخبار متفرقـة

 
 

»  عمود بقــلم جاف

 
 

»  من القانـون

 
 

»  إعلانات

 
 

»  بقلم أنثى

 
 

»  إضاءات من قلب ورزازات

 
  استطلاع رأي



  البحث بالموقع
  اشهار
  أخبار محلية

تنسيقية جمعيات بورزازات ضد تأخر دعم الجهة


كمين يسقط تاجر مخدرات بقبضة رجال الامن بورزازات

  اخبار وطنية

جلالة الملك يقرر إعفاء وزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد من مهامه


مجلس شباب ورزازات يمثل درعة تافيلالت في ورشة تحضيرية داخل مجلس المستشارين

  الفنية و الادبية

ورزازات : تنظيم الدورة الأولى للمهرجان الوطني نور للضحك

  فضاء الجمعيات

اختتام الموسم التربوي لجمعية تمازيرت انو للتنمية بأمرزكان


المهرجان الوطني للطفل بورزازات (تزانين) في نسحته الثانية

  الرياضية

العداء الورزازي هشام بولقيل يتوج بطلا للمغرب في ألعاب القوى


الرجاء يفوز بلقب دوري مطار ورزازات لكرة القدم المصغرة في نسخته الثانية

  أخبار متفرقـة
تعزية ، أسرة "اوبني يحيى اوتزناخت" تفقد أحد أعمدتها بورزازات

حملة "امنح كتابك حياة جديدة" بورزازات

فريق تنمية المهارات القيادية ورزازات تنظيم النسخة الثالثة لجلسة ''ملي وليت مبادر''

  إضاءات من قلب ورزازات

إضاءات من قلب ورزازات