ورزازات أونلاين

    لمقترحاتكم و مساهماتكم و لطلب إعلاناتكم : [email protected]         ورزازات : برلماني يتساءل عن وضعية قطاع الصحة ويثير اشكالية استقالة الأطباء أمام الوزير             واحة كتاوة تحتضن الملتقى الأول للثقافة والفن بتاكونيت من 16 الى 18 نونبر             عماد أولباز من ورزازات ... شاب يطمح إلى السطوع في سماء الغناء             عاملة تنظيف بورزازات.. الحيف وأجر زهيد والطرد بعد 7 سنوات من العمل             أعضاء المجلس الجماعي لغسات يقلبون الطاولة على افراسن ويقاطعون المصادقة على الميزانية             تلاميذ المؤسسات التعليمية بورزازات يحتجون تعبيرا عن رفضهم للساعة الإضافية             ورزازات : استياء وسخط من قرار مدير المستشفى القاضي بإبعاد طبيب من مهامه بغرفة الإنعاش بسيدي حساين             ورزازات : يوم للقراءة بجماعة وسلسات تحت شعار القراءة للجميع             ورزازات: اجراءات استباقية لمواجة آثار التساقطات وموجهة البرد القارس لفصل الشتاء             تحفيز الشباب على خوص غمار المقاولة ، محور مهرجان شبابي تحفيزي بورزازات يوم السبت المقبل             انهيار حائط يخلف وفاة طفل وإصابة امرأة بكسور ببلدية ورزازات             اعتقال قاصر يسقط تجار لأقراص المهلوسة بمدينة ورزازات             عمارة بورزازات لاستعراض إستراتيجيه لمواجهة إكراهات و التداعيات السلبية للمواسم الشتوية الحالي             عاجل : إتفاق لتمديد ساعة الإستراحة الزوالية لفائدة التلاميذ             طاولة مستديرة حول مضامين الخطة الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان لجمعية المشعل بورزازات             سوق الاحد الاسبوعي بورزازات يتأثر بالإضراب الوطني لأرباب الشاحنات             جمعية الوفاء معاً لقهر السكري بورزازات... نماذج ناجحة             ورزازات : افتتاح فعاليات مهرجان القصبة للفيلم القصير دورة داوود أولاد السيد             المقاربة الحقوقية والتربية على المواطنة في أوساط الشباب موضوع مائدة مستديرة بورزازات             ورزازات : اللحوم حمراء تنقل عبر             سيارة الإطفاء للوقاية المدينة تخترق إحدى المسيرات في عيد الشغل في غفلة عن رجال الأمن وتكاد أن تسبب في كارثة بشارع محمد الخامس            أخترنا لكم : مسخن مائي بالطاقة الشمسية بأعالي جبال امي نوولاون - بعدسة فدوى بوهو            شارع المغرب العربي بورزازات            صورة قديمة لمضايق دادس في الفترة الاستعمارية            دادس جنة فوق الأرض            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات            صور قديمة و حصرية لإتحاد ورزازات                       
  روابط سريعـة




  خدمات



  صوت وصورة

فيديو : توشيح أطر بوزارة التجهيز و النقل بورزازات بأوسمة ملكية


فيديو : الدورة الثانية للمعرض الجهوي للمنتجات المجالية بدرعة تافيلالت


فيديو - سائق الحافلة : الأسباب في إنقلاب حافلة شهاتور هي....


فيديو : إستقبال وزير الصحة على وقع خلافات الأطر الطبية بسيدي حساين

  إعلانات

إعلان بيع منزل بورزازات


إعــلان لبيع بقعتين أرضيتين ،

  مقــالات و آراء

تقييم مساهمة المجلس الاقليمي لورزازات في التنمية المحلية


سكورة ، قصبة امرديل التاريخية ترتقي ثراثا وطنيا محميا


العُنفُ النّاعِم


ورزازات : مكوني محاربة الأمية يشتكون من عدم التوصل بمستحقاتهم

  أخبار جهوية

النسخة الثانية من الاسبوع الاولمبي بالمؤسسات التعليمية بتراب جماعة غسات

  بقلم أنثى

إليك أيها الرّجل..


بقلم انثى: « سْدْ البَاب أَجَواد .. » من يوميات باص البيضاء

  الأكثر تعليقا
الحركة التصحيحية لحزب الاستقلال بورزازات تنتفض ضد المفتش الإقليمي للحزب والهاشمي ينفي ماجاء في بيانه

رأي: هذا هو مطمحهم فيك يا قصبة- مروان قراب

  النشرة البريدية

 


قراءة في فن التخطيط العمراني.
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 فبراير 2014 الساعة 25 : 20


 

قراءة في فن التخطيط العمراني.

 

 

ورزازات أونلاين

بقلم: ابراهيم حميجو باحث في القانون العام


من الفنون المرتبطة بالمجال الحضري نجد فن تهيئة المدن، وتستخدم فيه مجموعة من الاجراءات القانونية، التقنية، الاقتصادية والاجتماعية، ولتهيئة المجال ركنين: فمن جهة يسعى الى تنمية المجتمع عبر تنظيم الحياة الاجتماعية، ويسعى من جهة ثانية الى تخطيط التوسع العمراني.


فعلى صعيد التخطيط العمراني نجد مرحلتين او نوعين من التعمير: فهناك التعمير التقديري الاستشرافي الذي يقدر ويضع رؤية شاملة لما سيكون عليه المجال مستقبلا، ليس فقط على مستوى التعمير بل على عدة مستويات اخر اقتصادية واجتماعية، فهو بمثابة نظرة مستقبلية لما ينبغي ان يكون علية المجال والانسان والانشطة مستقبلا لفترة تمتد الى 25 سنة وهي عمر المخطط التوجيهي للتهيئة العمرانية الوثيقة التي تجسد هذه الرؤية والتي هي بمثابة خارطة للطريق في تخطيط العمران والنشاط الاقتصادي وتوجهات الانسان الاجتماعية وربما الاستهلاكية.


ثم هناك وثائق اخرى للتعمير هي بمثابة تطبيقات للرؤية التي يجسدها التعمير التقديري، وهي ان صح القول مواليد للوثيقة التقديرية، وتهم في التشريع المغربي وثيقتين، الاولى تهم المجال الحضري وهي تصميم التهيئة، والثانية تهم المجال الشبه حضري والقروي وهي تصميم التنمية، طبعا دون اغفال وثيقة اخرى مرحلية وهي تصميم التنطيق التي تأتي غالبا في انتظار اعداد تصميم التهيئة بالنسبة للمجال الحضري. فالقانون رقم 12.90 و القانون رقم 25.90 المنظمان لقطاع التعمير والاعمار حددا مختلف هذه الوثائق التي فور سريان العمل بها تعتبر قوانين ملزمة لا يجوز مخالفتها.


الا ان يهمنا هنا هو المساطر المعقدة لإعداد هذه الوثائق، ومرد لك الى الرغبة في الاشراك والاستشارة، لكن الامكانيات المالية للجماعات الترابية المعنية الاولى بهذه الوثائق تقع دائما حجرة عثرة امام الاسراع في الاعداد، مما يعني الفراغ الذي يؤدي الى الاختلالات العمرانية، والى المخالفات، ينضاف الى ذلك التسرع احيانا في الدراسات الميدانية التي تغيب الواقع الاجتماعي والاقتصادي وربما الثقافي للمجال المراد التخطيط له، مما يفرز مخططا لا يتماشى مع الواقع والمحيط الذي ينظمه، وبالتالي يحدث نشازا يفقد المخطط رونقه وجماليته باعتباره كما قلت سلفا فنا. ناهيك عن الحديث عن معضلة العقار، فتشعب الوضعيات والصفات القانونية للعقار من اراضي جماعية واخرى مخزنيةوحبوسية، يؤثر على التخطيط والتنفيذ في ان واحد، ويزيد الطين بلة ضعف الرصيد العقاري للجماعات الترابية، بل حتى الاقتناءات التي تقوم بها سواء بالشراء او الهبة او المعاوضة تجرى غالبا بلا دراسات مما يؤدي بها في بعض الحالات الى امتلاك اراضي خارج برمجة وثائق التعمير.


وعلى مستوى التسيير الحضري المراد به جميع مظاهر تنفيذ المخططات واسقاط الوثائق على المجال وتقنين استعمال الاراضي والعقارات عبر تنفيذ التصاميم التي هي قانون ملزم، نجد ان هناك مخالفات صريحة، ان على مستوى رخصة البناء التي لا تراعي انجاز الدراسات الطبوغرافية والعقارية اساسا، ولا تبث في حل النزاعات العقارية سلفا على الترخيص، ولا تراعي جانبا بيئيا مغيبا بدراسة التأثير على البيئة المعمق المجالي. هذه المخالفات مردها سلفا الى التخطيط الذي ينصب على الجوانب العقارية والقانونية بدون مرونة تراعي الوعي الجماعي والثقافة السائدة ونمط العيش، اي انه تغيب على المخططات الدراسات الاجتماعية وربما النفسية التي تتباين من مجال الى اخر، كما يغيب التواصل الذي لا يغطيه البحث العلني والاعلان عن المنفعة العامة وغيرهما من الاجراءات، لكونها جافة لا تصل الى المجتمع بطريق واضح وجلي.


ومن جانب المراقبة، فاقتراح مؤسسة للمراقبة امرا بديهيا بل وشرطة بناء مختصة، وكذا تتبع اليات التنفيذ من مكاتب الدراسات والمهندسين بمختلف اصنافهم، الا ان هذه الاجراءات الزجرية تحتاج اولا الى ملاءة التخطيط للمجتمع ككل بما فيه من انسان ونشاط وثقافة وجغرافية، وهذه الملاءمة تفرض نفسها بشدة وتفرض اعادة النظر في التشريع المرتبط بالتعمير وبالعقار وبالمؤسسات المتدخلة.

 

 

 



2459

0






 

 

 هـام جداً : إضغط هنا و إقرأ الشروط قبل  كتابة أي تعليق

  المرجو منكم عدم التبليغ عن  المشاركات التي ليس فيها اي إخلال بالقوانين

الإعجاب بالمشاركة يكون بالرد

 
أما التبيلغ فهو يهم المشاركات السيئة فقط وشكرا   
تعليقاتكم تحفيز لكاتبها و دعم لطاقم الموقع من اجل بدل المزيد من الجهد
 فلا تبخلوا علينا بها
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



تاريخ نشأة إقليم ورزازات

نادي الصحافة بورزازات ينظم أيامه الربيعية الأولى

"رقصة الجنازة" في ضيافة الصالون الأدبي بورزازات

الحر بالغمزة

قراءة عاشقة لمدينة ورزازات

ورززات : الـذاكـرة والــدم

الأيام الثقافية الأولى لثانوية بدر الإعدادية تلاحم الطموح بالتجربة

مسودة المراجعة الدستورية كاملة

الأئمة يقاطعون خطبة الجمعة و يقولون أنهم ليسو أداة لأي كان

من جيل الاستقلال الى جيل الديمقراطية

قراءة في فن التخطيط العمراني.

الدورة الثامنة لمهرجان تموايت

بلاغ صحفي لمهرجان اكرار للتنمية و الفن





 
  أقسـام الموقع
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار محلية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الفنية و الادبية

 
 

»  مقــالات و آراء

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الرياضية

 
 

»  الحر بالغمزة

 
 

»  فسحة قلم

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  أخبار متفرقـة

 
 

»  عمود بقــلم جاف

 
 

»  من القانـون

 
 

»  إعلانات

 
 

»  بقلم أنثى

 
 

»  إضاءات من قلب ورزازات

 
  استطلاع رأي



  البحث بالموقع
  اشهار
  أخبار محلية

ورزازات : برلماني يتساءل عن وضعية قطاع الصحة ويثير اشكالية استقالة الأطباء أمام الوزير


واحة كتاوة تحتضن الملتقى الأول للثقافة والفن بتاكونيت من 16 الى 18 نونبر

  اخبار وطنية

عاجل : إتفاق لتمديد ساعة الإستراحة الزوالية لفائدة التلاميذ


جلالة الملك يقرر إعفاء وزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد من مهامه

  الفنية و الادبية

عماد أولباز من ورزازات ... شاب يطمح إلى السطوع في سماء الغناء

  فضاء الجمعيات

اختتام الموسم التربوي لجمعية تمازيرت انو للتنمية بأمرزكان


المهرجان الوطني للطفل بورزازات (تزانين) في نسحته الثانية

  الرياضية

النادي البلدي لورزازات يسقط بميدانه أمام الرشاد البرنوصي


انتخاب محمد أفقير رئيسا لجمعية فرسان كرة السلة بورزازات

  أخبار متفرقـة
تعزية ، أسرة "اوبني يحيى اوتزناخت" تفقد أحد أعمدتها بورزازات

حملة "امنح كتابك حياة جديدة" بورزازات

فريق تنمية المهارات القيادية ورزازات تنظيم النسخة الثالثة لجلسة ''ملي وليت مبادر''

  إضاءات من قلب ورزازات

إضاءات من قلب ورزازات